سياسي فلسطيني: مؤتمر طهران خطوة نحو دعم نضال الشعب الفلسطيني

طهران/ 22 شباط/ فبراير/ ارنا- اعتبر علي فيصل عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ان المؤتمر الدولي السادس لدعم الانتفاضة الفلسطينية الذي يواصل أعماله لليوم الثاني في طهران خطوة في اطار دعم الانتفاضة الفلسطينية ونضال الشعب واعادة الاهمية للقضية الفلسطينة باعتبارها قضية مركزية لشعوب العالم.

ورأي فيصل خلال حديثه لمراسل 'ارنا' اليوم الاربعاء، أن مشاركة قائد الثورة الاسلامية ورئيس الجمهورية الاسلامية في المؤتمر دليل علي أهميته، وأن الرسالة التي يوجهها للعالم هي أن الشعب الفلسطيني ليس وحده وانما الجمهورية الاسلامية وأحرار العالم يقفون الي جانبه.
وأكد أن المؤتمر يلعب دورا كبيرا في تعزيز المقاومة والانتفاضة الفلسطينية ويؤدي الي استعادة وحدة الشعب الفلسطيني ورسم استراتيجية اسلامية وعربية ودولية لمواجهة عنصرية الصهاينة.
واعتبر ايضا أن المؤتمر يعد خطوة مهمة نحو التصدي لمؤامرة نتنياهو في تحويل مدينة القدس الي عاصمة الكيان الصهيوني، كما انه يعد خطوة نحو تأسيس الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
ودعا الدول العربية الي أن تحذو حذو الجمهورية الاسلامية في حماية مدينة القدس من مؤامرة تهويدها خاصة أن انتفاضة القدس اندلعت من أجل حماية القدس والحيلولة دون ضمها الي الكيان الصهيوني.
ونبه الي ضرورة أن يدرك الكيان الصهيوني بأن القدس الشريف ستبقي الي الأبد عاصمة الدولة الفلسطينية.
انتهي **س.ح**1369