آية الله موحدي كرماني: القضية الفلسطينية في صلب إهتمامات الجمهورية الإسلامية

طهران /24شباط/فبراير/ارنا- أكد خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله محمد علي موحدي كرماني إن علي الجميع أن يعلموا إن القضية الفلسطينية هي في صلب إهتمامات الجمهورية الإسلامية الإيرانية مشيراً إلي أن مصالحنا الوطنية والإقليمية والسياسية مرتبطة بالقضية الفلسطينية.

ووصف اية الله موحدي كرماني في خطبة صلاة الجمعة بطهران،القضية الفلسطينية بانها قضية اسلامية ، مشيرا الي ان الاسلام يحرم استيلاء الاجانب والكفار علي الاراضي الاسلامية ومنها ارض فلسطين.
واشار إلي أهمية القضية الفلسطينية لجميع الدول الإسلامية وقال: علي الجميع أن يعلم إن القضية الفلسطينية هي في صلب إهتمامات الجمهورية الإسلامية الإيرانية لافتاً إلي أن مصالحنا الوطنية والإقليمية والسياسية مرتبطة بالقضية الفلسطينية.
ولفت إلي أن الكثير من المؤسسات المالية والسياسية العالمية يهيمن عليها الصهاينة وقال إن الكونغرس الأمريكي يدعم إسرائيل باستمرار فيما يهيمن الصهاينة علي جميع القنوات الإعلامية العالمية والمراكز المالية والمؤسسات الرياضية والمراكز السينمائية ومنها هاليوود، مشيراً إلي أن إسرائيل تستخدم هذه الوسائل لإثارة الإسلاموفوبيا والإيرانوفوبيا وتشويه الحقائق والإساءة إلي النبي الأكرم (ص).
وأشار إلي تاريخ المقاومة ضد الكيان الصهيوني لافتاً إلي أن هناك نوعين من المقاومة ظهرت عبر التاريخ الأولي مقاومة وطنية بقيادة الشهيد عز الدين القسام والتي فشلت بسبب التفرقة الداخلية وخيانة الدول الأجنبية و المقاومة العربية بقيادة الرئيس المصري الأسبق جمال عبد الناصر والتي خسرت المعركة مع الكيان الصهيوني عام 1967.
واشار آية الله موحدي كرماني إلي أن المقاومة الإسلامية التي استلهمت من الثورة الإسلامية والإنتصارات التي حققتها وكذلك الإنتفاضات المختلفة في فلسطين أثارت مخاوف الكيان الصهيوني وأدت إلي تحرير غزة والجنوب اللبناني.
وقال: إن الإعداء مرعوبون إلي درجة أنهم يصفون رموز المقاومة بالإرهابيين مؤكداً إن مصير الكيان الصهيوني هو الذل والإنهيار وهو مصير داعميه من الولايات المتحدة وبريطانيا أيضاً.
إنتهي ** ا ح** 1837