قاسمي : لن نسمح للارهابيين الاقتراب من الحدود واثارة المشاكل

طهران/ 1 ايار/ مايو/ ارنا - فيما يتعلق باستشهاد عدد من حرس الحدود الايرانيين علي الحدود الباكستانية واجراء الحكومة الباكستانية تجاه الأمن علي حدودها، اوضح المتحدث بأسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي، ان استشهاد الجنود الايرانيين حادث مرير كشف مرة اخري عن انعدام الأمن والاستقرار والرقابة المناسبة علي الحدود.

واضاف قاسمي اليوم الاثنين في لقائه الصحفي الاسبوعي، انه من المؤسف ان هذا الحادث وقع علي رغم ان الحكومة اجرت العديد من المفاوضات مع الحكومة الباكستانية واخذت التطمينات منها بالتصدي لهذه القضايا بشكل جاد.
و أوضح: ان الدولة التي تري نفسها نوعا ما جزءا من التحالف ضد الارهاب، وضعت اراضيها تحت تصرف التنظيمات الارهابية، كنا نأمل ومازلنا ان تكون الحدود بيننا وبين باكستان حدود الامن والصداقة.
واوضح انه بعد هذا الحادث تمت المتابعة، الا ان إبداء الأسف والمواساة ليس كافيا لأمن الحدود، ان هذا الملف مازال مفتوحا لدي وزارة الخارجية، وسنقوم بأي خطوة لازمة في هذا المجال، معربا عن امله بأن لا يكون خبر استشهاد حرس الحدود العاشر صحيحا.
انتهي** 2344