رئيس المركز الإسلامي في السويد:  الحريق الذي شب في المركز نتيجة إهمال الشرطة

لندن - / 1 ايار / مايو / ارنا – قال رئيس مركز الإمام علي عليه السلام في السويد حجة الإسلام محسن حكيم إلهي إن الحريق الذي شب في المركز هو نتيجة إهمال الشرطة السويدية وعدم محافظتها للمركز أمام العناصر المتطرفة.

وفي مقابلة مع إرنا اليوم الإثنين أشار حجة الإسلام حكيم إلهي إلي أن الجماعات الإرهابية وخاصة داعش استهدفت مؤخراً السويد في عملية إرهابية مشيراً إلي أن المركز أعرب عن تنديده بالهجوم الذي استهدف العاصمة استوكهولم مؤخراً.
ولفت إلي أن هذه الجماعة قامت في السابق بتهديد المركز مراراً وقد تم إعلام الشرطة بالأمر وإن الشرطة قالت إنها ستقوم بحماية المركز الا انها لم تقدم أي شيء في هذا المجال فيما قام كما يبدو أحد العناصر المتطرفة بعد الإنتهاء من احتفالات مولد الإمام الحسين عليه السلام بدخول المركز وإضرام النار فيه.
ولفت حجة الإسلام حكيم إلهي إلي أن الشرطة لم تلق حتي الآن القبض علي منفذي الهجوم مشيراً إلي أنها توصلت إلي أن هذا الهجوم متعمد وإرهابي.
وحول ما إذا أسفر الحادث عن أضرار بالغة قال حجة الإسلام حكيم إلهي إن من حسن الحظ لم تلتهم النيران الصالة الكبيرة في المركز لكن صالة الطعام تعرضت لأضرار وكذلك القاعة الخاصة بالنساء.
إنتهي ** ا ح** 1837