الشيخ نعيم قاسم: إذا لم تكن المقاومة من أجل تحرير فلسطين من البحر إلي النهر لا يمكن أن تنفع

طهران - 2 ايار - مايو - ارنا - اكد نائب الأمين العام لحزب الله لبنان الشيخ نعيم قاسم في استقبال وفد من الحملة العالمية للعودة إلي فلسطين، انه “إذا كان تصنيفنا ل”إسرائيل” بأنها معتدية ومحتلة فتقييمنا للعالم المستكبر هو نفسه لا يختلف علي الإطلاق” مشيرا انه ” لا يوجد حقوق إنسان عالمية كما يدعون، ولا يعملون للعدل الإنساني بين الدول والشعوب كما يدعون، وليسوا مع الاستقلال وحقوق الشعوب، وليسوا مع أصحاب الأرض وأصحاب المستقبل”.

اضاف “نحن اليوم أكدنا ونؤكد دائمًا بأننا مع المقاومة في فلسطين، ومع المقاومة من أجل فلسطين، والمقاومة في فلسطين ليس لها شكل واحد، والشعب الفلسطيني هو المقاومة كل المقاومة دون استثناء، ما يجعل الأمل كبيرًا بأن نحقق الانجازات طالما أن هذا الشعب هو شعب مقاوم ضحي وتحمل كثيرًا”.
واكد انه “إذا لم تكن المقاومة من أجل تحرير فلسطين من البحر إلي النهر لا يمكن أن تنفع، لسنا مع المقاومة التي تمهد للتسوية، ولسنا مع المقاومة التي تقسم فلسطين إلي دولتين، ولسنا مع المقاومة التي تبادل الدم بالأرض، نحن مع المقاومة التي لا تقبل إلا الأرض محررة بالكامل بلا قيد ولا شرط ليعود الفلسطينيون إلي أرضهم أعزة وكرماء في آنٍ معًا”
المصدر : المنار
112