روحاني يوعز بتجنيد كافة الامكانات لايصال المساعدات بشان حادث منجم ازادشهر

طهران / 4 ايار / مايو / ارنا – اوعز رئيس الجمهورية حجة الاسلام حسن روحاني، وفي رسالة تعزية صدرت عنه علي خلفية مصرع عدد من العمال في حادث انفجار منجم ازادشهر في محافظة كلستان (شمال)، اوعز بتجنيد 'كافة الاقسام والمؤسسات والتنسيق في استخدام جميع الامكانات المتوفرة للتسريع في ايصال المساعدات وانقاذ العالقين' داخل المنجم.

وقدم الرئيس الايراني التعازي والمواساة الي 'العوائل الثكلي وجميع المواطنين وخاصة اهالي محافظة كلستان الشرفاء علي هذا المصاب الجلل'؛ سائلا الباري تعالي للمصابين بالشفاء العاجل.
واكد روحاني في بيانه انه امر النائب الاول لرئيس الجمهورية باتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لتخفيف آلام الاسر الكريمة المنكوبة والمتابعة والتعويض عن الخسائر البشرية والعينية الناجمة عن الحادث؛ وكاول خطوة في هذا السياق القيام بتشكيل لجنة تضم وزيري الصناعة والمناجم والتجارة، والتعاون والعمل والرفاه الاجتماعي لزيارة موقع الحدث.
وتابع البيان، وفي الصعيد نفسه صدرت الاوامر اللازمة الي وزارة الداخلية ومحافظة كلستان، و وزارة الصحة، وباقي المؤسسات المعنية وايضا الهلال الاحمر بما يستدعي تجنيد كافة الاقسام والمؤسسات والتنسيق في استخدام جميع الامكانات لإيصال المساعدات السريعة وخاصة انقاذ العالقين داخل المنجم.
وكان المدير العام لجمعية الهلال الاحمر بمحافظة كلستان 'حسين احمدي' اعلن في تصريح لوكالة 'ارنا' مساء الاربعاء، عن انتشال 16 جثة من منجم الفحم الحجري في مدينة ازاد شهر التابعة للمحافظة شمال ايران؛ مضيفا ان الجثث نقلت الي الطب العدلي لتحديد هوية افرادها.
واضاف، انه نظرا لتغيير نوبة العمل حين وقوع حادث الانفجار في المنجم فليس من المعلوم العدد الدقيق للعالقين ولكن المتوقع ان يكون عددهم 35 عاملا تاكد مصرع 21 منهم لغاية الان.
ويقع منجم الفحم الحجري في ازادشهر علي بعد 90 كم الي الشرق من جرجان مركز محافظة كلستان الواقعة شمال ايران؛ وكان قد تعرض لحادث انفجار نحو الساعة الواحدة بعد ظهر الاربعاء بالتوقيت المحلي (نحو الساعة الثامنة والنصف صباحا بتوقيت غرينتش) اثر ازدياد حجم الغاز داخل النفق.
انتهي ** ح ع