ايران والعراق تبحثان اقامة دورات تدريبية لمواجهة الاتربة والغبار

اهواز/4ايار/مايو/ ارنا - اعلنت رئيسة موسسة حماية البيئة الايرانية معصومه ابتكار عن مباحثات ايرانية - عراقية بشأن اقامة دورات تدريبية لمواجهة ظاهرة الاتربة والغبار التي تعصف بالبلدين.

وفي تصريح لها خلال ندوة تدريبية لمواجهة السيول وظاهرة الاتربة والغبار في اهواز مركز محافظة خوزستان (جنوب غرب البلاد)، قالت ابتكار انه تم القضاء علي قسم من البؤرة الرئيسية لظاهرة الاتربة والغبار في خوزستان من خلال احياء جزء من هور العظيم؛ واشارت في ذات السياق الي دعم ايران للعراق في احياء الجزء العراقي من هذا الهور الواقع علي الحدود المشتركة بين البلدين.
واردفت المسؤولة الايرانية 'نتوقع بان يوفر العراق من خلال التعاون مع تركيا حصة المياة المتعلقة بالاهوار والسهول التي تسبب حدوث ظاهرة الاتربة والغبار في هذا البلد'.
وتطرقت ابتكار الي الاجتماعات الكثيرة التي عقدتها مع المسوولين العراقيين؛ مبينة ان مساحة البؤر التي تصدر عنها الاتربة والغبار في العراق تبلغ 8 ملايين هكتار بينما تبلغ هذه المساحة في السعودية 11 مليون هكتار؛ اذ لايمكن اتخاذ اي جراء في العراق نظرا لانعدام الامن في هذا البلد، وايضا في السعودية بسبب عدم وجود علاقات سياسية معها.
وفي جانب اخر من تصريحاتها، نوهت ابتكار الي المباحثات الجارية بين طهران وبغداد لاقامة دورات تدريبية لمواجهة ظاهرة الاتربة والغبار؛ بالاضافة الي القرار بتنفيذ مشروع ايجاد واحة تدريبية لتيسير مواجهة هذه الظاهرة علي امل حسم هذا الاتفاق خلال الايام القليلة القادمة.
انتهي**2018/ ح ع **