حنان الفتلاوي: انفصال الكورد يجب ان يحصل في اطار الدستور والقانون العراقي

بغداد / 6 ايار / مايو / ارنا - اكدت رئيس حركة 'إرادة' النائبة حنان الفتلاوي، ان قضية انفصال الكورد عن العراق يجب ان تكون ضمن اطار الدستور والقانون العراقي ولايمكن ان تحصل بغير ذلك، لافتة ان معالم خوض الانتخابات الجديدة في العراق لم تتوضح لحد الان .

وقالت في لقاء خاص مع مراسل (ارنا) 'اليوم كل عراقي يحرص علي وحدة بلده وعلي ان يبقي بلده موحدا، فمثل قضية الكورد الذين يريدون الانفصال، هذه القضية يجب ان تحصل ضمن اطار الدستور ولايمكن ان تحصل بالفرض او القوة واختيار الاوقات غير الملائمة' .
واضافت 'نحن حريصون علي وحدتنا كعراقيين واذا كان هناك من يريد ان يخطوا اي خطوة فيجب ان تكون هذه الخطوة وفق الدستور ووفق القوانين، ولاتكون وفق آلية او طريقة اخري' .
وفيما يتعلق بالانتخابات العراقية القادمة قالت الفتلاوي 'لم تتوضح لحد الان معالم الائتلافات الجديدة لخوض الانتخابات القادمة، مازال قانون الانتخابات غير واضح ولاندري هل ان المفوضية القديمة للانتخابات هل ستبقي ام ستاتي مفوضية جديدة' .
واشارت 'هناك حوارات بين الكتل السياسية ولكن لم يحسم اي موضوع لحد الان، وهل ان التحالف الوطني سيخوض الانتخابات بقائمة او اثنين او اكثر مازالت هذه المسائل غير واضحة وسيحددها قانون الانتخابات والحوارات التي ستجري بين الكتل السياسية، من السابق لاوانه الان التكهن بطبيعة الائتلافات باعتبار ان امامنا تقريبا عام علي خوض الانتخابات ومازالت لم تتضح معالم الائتلافات الجديد لخوض هذه الانتخابات' .
انتهي ع ص** 2344