التنمية الاقتصادية تحول دون مغادرة النخب للبلاد

طهران / 8 ايار / مايو / ارنا – قال احد المترشحين لانتخابات رئاسة الجمهورية القادمة في ايران 'حجة الاسلام سيد ابراهيم رئيسي' ان التنمية الاقتصادية تحول دون مغادرة النخب للبلاد ؛ مضيفا ان الكثير من النخب اليوم لا تتوفر لها فرص العمل داخل البلاد؛ واذا ما توفرت هذه الفرص سيعود هؤلاء الي الوطن قطعا.

واكد رئيسي في تصريح للتلفزيون الايراني علي ضرورة منح الرعايا الايرانيين في الخارج كافة حقوق المواطنة لكونهم من مواطني الجمهورية الاسلامية الايرانية.
وقدم المترشح الرئاسي نبذة عن برنامج حكومته في حال الفوز في الانتخابات القادمة، والتي اطلق عليها حكومة 'العمل والكرامة'؛ لافتا الي ان اهم هواجس الشعب يتمثل في الفساد الاقتصادي؛ مما يستدعي تنفيذ اصلاحات عاجلة علي الصعيد الاقتصادي وخاصة النظام المالي؛ ومشددا علي امكانية تحقيق هذه الاهداف بشكل سريع.
ونوه المترشح الرئاسي الي اهمية التطوير العلمي والتقني وتعزيز الاسس العلمية للزراعة والصناعة في ايران؛ لافتا الي دور الشريحة الشبابية الايرانية المقيمة في الخارج للمساهمة في تحقيق هذه الاهداف.
انتهي ** ح ع** 1837