أمام جمعة أهل السنة في جابهار: قومية البلوش وأهل السنة علي استعداد للمشاركة الفاعلة في الإنتخابات الرئاسية

طهران - / 15 ايار / مايو / ارنا – أعلن أمام جمعة أهل السنة في مدينة جابهار بمحافظة سيستان وبلوجستان (جنوب شرق) الشيخ مولوي عبد الرحمن ملازهي إن قومية البلوش الوفية ومعها أهل السنة في عموم إيران علي استعداد مثل كل الدورات السابقة للمشاركة الفاعلة والواسعة في الإنتخابات الرئاسية وإنتخابات المجالس الإسلامية في المدن والقري.

وفي تصريح لإرنا اليوم الأثنين قال الشيخ ملازهي إن الإنتخابات تحظي بأهمية بالغة بالنسبة لإيران وذلك لأن جميع القرارات التي تتخذ في البلاد قائمة علي إرادة الشعب وآرائه.
ورداً علي مزاعم أعداء الثورة حول إمتناع قومية البلوش عن المشاركة في الإنتخابات الرئاسية قال الشيخ ملازهي: إن مثل هذه الإشاعات المغرضة للإعداء لن تثبط عزيمة الشعب في المشاركة في الإنتخابات فحسب بل تجعل القومية البلوشية وأهل السنة أكثر عزماً علي المشاركة في هذه الإنتخابات.
وقال: إن العدو يقدم نفسه علي أنه أكثر حرصاً علي القومية البلوشية وأهل السنة من غيره فيما لا تهتم القومية البلوشية لهؤلاء وسوف يعملون بواجبهم الديني والوطني ويشاركون في الإنتخابات الرئاسية بكل قوة.
وقال ملازهي إن أهالي محافظة سيستان وبلوجستان وخاصة قومية البلوش وأهل السنة أثبتوا دوماً وفائهم وإخلاصهم للنظام الإسلامي ويعتبرون الدفاع عن الوطن والنظام في إيران واجب وطني وديني.
إنتهي ** ا ح** 1837