اللواء صفوي: القوة النابعة من الداخل، السبيل الوحيد لمعالجة الامور

طهران/ 16 ايار/مايو/ارنا – اعتبر المساعد والمستشار الاعلي للقائد العام للقوات المسلحة ان رئيس الجمهورية الاصلح يجب ان يفكر بالقوة الوطنية النابعة من الداخل لمعالجة القضايا الاقتصادية والسياسية والثقافية والا تكون نظرته موجهة نحو الخارج من اجل حل المشاكل.

واكد اللواء صفوي في تصريح له اليوم الثلاثاء ان الامن الحالي في الجمهورية الاسلامية الايرانية وبين ابناء الشعب، رهن بالجهود الدؤوبة وتضحيات الشهداء والمضحين والمعاقين معتبران ان القوة الدفاعية وقوة الردع للقوات المسلحة تشكل سندا لتدعيم الحكومة وتقدم البلاد.
واضاف ان السند الجماهيري للقوات المسلحة وتوفير الامن من قبل الشعب يعد من المواصفات الرئيسية للسياسات الامنية للجمهورية الاسلامية الايرانية موضحا ان توطين مواصفات وعناصر الامن في داخل البلاد حال دون تسرب اللاامن وعدم الاستقرار من خارج الحدود الي داخل البلاد.
من جانب اخر قال المساعد والمستشار الاعلي للقائد العام للقوات المسلحة ان البلدان التي تتمتع باقتصاد قوي تحظي بشكل عام باحترام سائر البلدان موضحا ان الدول والقوي الكبري تستخدم الاقتصاد كاداة للضغط في مجال التبادل التجاري والعلاقات السياسية من اجل فرض ارادتها.
انتهي ** 1718