المترشحون الرئاسيون شرحوا برامجهم حول السياسة والاقتصاد والثقافة في ثلاث مناظرات تلفزيونية

طهران/ 17 ايار/مايو/ارنا – عبر المرشحون الستة للانتخابات الرئاسية الايرانية في دورتها الثانية عشرة عن ارائهم وافكارهم ووجهات نظرهم حول مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية وذلك من خلال مشاركتهم في ثلاث مناظرات بثت علي الهواء مباشرة عبر الاذاعة والتلفزيون.

وكانت المناظرة الاولي قد جرت يوم الجمعة 28 نيسان/ابريل الماضي وكان محورها القضايا الاجتماعية.
فيما اقيمت المناظرة الثانية يوم الجمعة 5 ايار/مايو ودارت حول القضايا السياسية والثقافية.
اما المناظرة الثالثة والاخيرة فقد جرت يوم اليوم الجمعة 12 ايار/مايو ونوقشت خلالها مختلف الموضوعات الاقتصادية.
وقد عرض المرشحون برامجهم ووعودهم للناخبين علي مدي عشرين يوميا من الحملات الانتخابية مستخدمين البوسترات والملصقات الجدارية والصحافة المحلية فضلا عن المشاركة في ثلاث مناظرات تلفزيونية واذاعية وكذلك المشاركة في برامج مخصصة لكل مرشح علي حدة بثت عبر الاذاعة والتلفزيون الايرانيين كما اقاموا في طهران والكثير من المدن الايرانية تجمعات انتخابية حضرها مؤيدوهم وانصارهم.
وكان مقررا ان يتنافس في هذه الدورة من الانتخابات الرئاسية الايرانية ستة مرشحين هم مصطفي مير سليم ومصطفي هاشمي طبا وابراهيم رئيسي وحسن روحاني ومحمد باقر قاليباف واسحاق جهانغير. لكن محمد باقر قاليباف اعلن في بيان يوم الاثنين 15 ايار/مايو عن انسحابه من السباق الرئاسي لصالح ابراهيم رئيسي بينما اعلن اسحاق جهانغيري هو الاخر في بيان يوم الثلاثاء 16 ايار/مايو انسحابه لصالح حسن روحاني.
وسيخوض المرشحون الاربعة الانتخابات الرئاسية يوم الجمعة 19 الجاري في ارجاء البلاد. وتجري بالتزامن معها الدورة الخامسة لانتخابات المجالس الاسلامية البلدية والقروية والدورة الاولي للانتخابات الفرعية لمجلس الشوري الاسلامي بدورته العاشرة (الحالية).
انتهي **1718