نشاط مكثف لمؤيدي المرشحين للرئاسة الايرانية في الساعات الاخيرة

طهران / 18 ايار / مايو /ارنا- شهدت الساعات الاخيرة من الدعاية الانتخابية من قبل المؤيدين للمرشحين للانتخابات الرئاسية في الجمهورية الاسلامية الايرانية نشاطا كبيرا قبل بدء الصمت الاعلامي.

وكان الحماس لافتا في المدن الايرانية في اجواء الدعاية الانتخابية خاصة في العاصمة طهران حيث خرج المؤيدون خاصة الشباب منهم للدعاية لمرشحيهم في الساعات الاخيرة التي تسبق الصمت الاعلامي الذي يبدا في الساعة الثامنة من صباح الخميس بالتوقيت المحلي (الثالثة والنصف فجرا بتوقيت غرينتش) اي قبل 24 ساعة من بدء عملية التصويت التي تنطلق في الساعة الثامنة من صباح الجمعة.
وقد بلغ الزحام شوارع طهران للدعاية الانتخابية خاصة الوسط والشمال حدا لا تستطيع السيارات السير الا ببطء شديد، حيث تري انصار المرشحين يهتفون لهم ويحملون صورهم وهم مشاة او يستقلون سيارات او دراجات نارية وقد اطلقوا العنان لابواقها.
وقد تلتقي مجموعة مؤيدة لهذا المرشح واخري لمرشح اخر وهنا يبدا اطلاق شعارات التحدي كل للاخر ولكن في جو من التنافس الديمقراطي من دون اي احتكاكات.
ويتجه الناخبون الايرانيون يوم غد الجمعة الي صناديق الاقتراع لاختيار رئيس الجمهورية في انتخابات الدورة الرئاسية الـ 12 من بين كل من حسن روحاني وابراهيم رئيسي ومصطفي ميرسليم ومصطفي هاشمي طبا.
انتهي ** 2342