١٩‏/٠٥‏/٢٠١٧, ١٢:٣٥ م
رمز الخبر: 82536126
٠ Persons
لاريجاني : اصوات الشعب أمانة في اعناق المسؤولين

قم / 19 ايار/ مايو/ ارنا - قال رئيس مجلس الشوري الاسلامي النائب عن أهالي قم ، ان الانتخابات في ايران كانت دائما مهمة، ومن اركان سيادة الشعب الدينية، وان مشاركة الشعب الواسعة في الانتخابات، تحمل نتائج وانجازات طيبة لايران.

واضاف لاريجاني اليوم الجمعة في تصريح للصحفيين بعد ان ادلي بصوته في الانتخابات في احدي مراكز الاقتراع بمدينة قم، انه وكما أعلن قائد الثورة الاسلامية ان المشاركة الواسعة في التصويت بالانتخابات، بامكانه ان يوفر الأمن في البلاد، ويصد الاعداء سيما في هذه الظروف الأمنية التي تعصف بالمنطقة .
و أدلي رئيس مجلس الشوري الاسلامي اليوم الجمعة بصوته في الانتخابات الرئاسية الثانية عشرة وانتخابات المجالس البلدية والتي تجري بشكل متزامن.
وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها للناخبين في الساعة الثامنة من صباح اليوم بتوقيت طهران (3:30 ت غ) ومن المنتظر ان تغلق في الساعة السادسة مساءً وهو موعد قابل للتمديد.
ويتنافس في الانتخابات الرئاسية الإيرانية اربعة مرشحين وهم؛ حسن روحاني، ابراهيم رئيسي، مصطفي هاشمي طبا، مصطفي مير سليم.
وكان رئيس لجنة الانتخابات بالبلاد علي اصغر أحمدي، قد اعلن في تصريح سابق، ان عدد المؤهلين للادلاء باصواتهم في الانتخابات الرئاسيه الثانية عشرة والدورة الخامسة للمجالس الاسلامية البلدية والقروية والدورة الاولي للانتخابات الفرعية لمجلس الشوري الاسلامي بدورته العاشرة، يبلغ 56 مليونا و 410 الفا و 234 شخصا.
و ان مليونا و 350 الفا و 294 شخصا من مجمل الناخبين الايرانيين، هم من الذين سيدلون باصواتهم للمرة الاولي اي بعد بلوغهم السن القانونية للتصويت.
انتهي** 2344