أمين الاتحاد العالمي للاثوريين: لقد أصيب العالم بالدهشة

أرومية - / 19 ايار / مايو / ارنا – أكد أمين الإتحاد العالمي للآثوريين ممثل الآثوريين والكلدان في مجلس الشوري الإسلامي يوناتن بت كليا إن المشاركة الجماهيرية الكبيرة علي التنوع القومي والديني والعرقي في الإنتخابات الرئاسية الإيرانية مؤشر علي النضوج الفكري مشيراً إلي أن العالم أصيب بالدهشة من هذه المشاركة.

وخلال مقابلة مع إرنا اليوم الجمعة قال يوناتن بت كليا إن الشعب الإيراني أظهر من خلال هذه الملحمة السياسية إنسجامه وتضامنه الداخلي وقد سطر للعالم درساً كبيراً.
وقال بت كليا إن العالم اليوم مندهش من الوحدة والتضامن الوطني في إيران مؤكداً إن قيمة الوطن هي أهم من القوميات واللغات وفي حال إنعدم الوطن لم يبق للقوميات آية قيمة تذكر.
وأشار إلي أن إيران عبارة عن فسيفساء فريد من نوعه يضم القوميات والأديان الإبراهيمية المختلفة لافتاً إلي أن القوميات المختلفة عاشت في إيران لقرون طويلة بسلام وتآلف.
ولفت إلي أن 90 بالمائة من الإقليات الدينية وخاصة الآثوريين قد شاركوا في مختلف الإنتخابات التي جرت في البلد.
ووصف الرئيس القادم بأنه رئيس لجميع فئات وقوميات الشعب الإيراني سواء الأكراد أو الأتراك أو الشيعة أو السنة وجميع الأديان أيضاً.
إنتهي ** ا ح** 2344