المنتصر الاول في الانتخابات هو الشعب الايراني العظيم

طهران / 20 ايار / مايو / ارنا – اصدر احد المرشحين للانتخابات الرئاسية الثانية عشرة في ايران 'حجة ابراهيم الاسلام رئيسي' بيانا مساء اليوم السبت، اكد فيه ان الشعب الايراني العظيم هو المنتصر الاول في الانتخابات.

واشاد رئيسي بدور سماحة قائد الثورة الاسلامية وتوجيهاته الحكيمة؛ مؤكدا ان الامن والسيادة التي تنعم بها الجمهورية الاسلامية الايرانية اليوم رهن بدراية وحكمة سماحته.
واكد حجة الاسلام رئيسي، ان اهم الانجازات التي حققتها الانتخابات تكمن في انتهاج السياسة القائمة علي السلوك الحسنة والشعور بالمسؤولية والدعوة الي 'حماية المستضعفين' و'مكافحة الفساد والتمييز'؛ مضيفا 'انها قضايا تفوق الاتجاهات السياسية السائدة وتحولت الي مطالب عامة الشعب كما اقرّ وتعهد بها باقي المرشحون'.
واشار الي عدد الاصوات التي حاز عليها خلال السباق الرئاسي قائلا، ان 16 مليون صوت ادلي بها الناخبون المطالبون بالتغيير يشكل رصيدا عظيما لا يمكن التغاضي عنه.
واعرب رئيسي في ختام البيان، عن امله بالتوفيق لرئيس الجمهورية الجديد وجميع المسؤولين في ايران.
انتهي ** ح ع