٢١‏/٠٥‏/٢٠١٧, ١١:٠٧ ص
رمز الخبر: 82539228
٠ Persons
نعيم قاسم: لا مكرمة لاميركا في ضربها للارهاب

بعلبك / 21 ايار / مايو /ارنا- اكد نائب امين عام حزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم انه ورغم اختلاف القناعات فان الداعمين للارهاب التكفيري(امريكا والسعودية وقطر)لا يتحملون اليوم الدفاع عن هذا الارهاب علنا وسياسيا لانه لوثة الانسانية ولا يمكن لاحد ان يتحمل ان يتلوث به لكنهم يستخدمونه من اجل الاضرار بالبشر والسيطرة عليهم ليصلوا الي ما يريدونه من سيطرة وتحكم .

الشيخ نعيم قاسم توجه امس السبت في حفل اطلاق مشروع خطط المجالس الاتحادية وبلديات منطقة البقاع السنوي الذي نظمته مديرية البقاع في العمل البلدي لحزب الله في مركز الامام الخميني الثقافي في بعلبك لهؤلاء بالقول هيهات ان تصلوا الي ما تريدونه مع وجود المقاومين الشرفاء الذين اثبتوا انهم هم وحدهم واولا واساسا واجهوا الارهاب التكفيري ، فاذا كانت هناك مذلة نراها اليوم بعد ٦ سنوات من بداية الحرب السورية ضد التكفيريين سواء في سوريا او في العراق هذا مرده الي صمود وعمل المقاومة ومحورها في المنطقة.
واردف يقول اذا كان هناك من خير لضرب الارهاب فقد بدأه محور المقاومة واستمر به والان انما تضربه امريكا لانه تبين انه فاشل في تأدية المهام التي كلف بها من قبلها فلا مكرمة من ضرب من احضروه لايذاء الناس وانما المكرمة لمن قال لا للتكفريين عندما كان يؤيده الكثيرون من الذين باعوا ضمائرهم من اجل مصالحهم .
واكد نائب الامين العام لحزب الله استمرار المقاومة في مواجهة اسرائيل و اذنابها من التكفيريين.وقال اننا نعتبر ان الجريمة الا يقف هؤلاء في خندق المقاومة وعلي الناس ان تسالهم عن سبب مواقفهم البعيدة عن مصالح الناس.
وختم سماحته يقول لا احد يفكر انه يوجد عودة الي الوراء . انتهينا ، هذا زمن التقدم لمحور المقاومة مهما كانت الصعوبات وبالحد الادني سنبقي حيث نحن مرفوعي الراس لتحقيق الانجاز تلو الانجاز.
هذا وتخلل الحفل كلمات لمحافظ بعلبك الهرمل بشير خضر ومدير العمل البلدي حسين النمر وريبورتاج عن انجازات الاتحادات والبلديات لعامي ٢٠١٦/٢٠١٧.
المراسل:هاني فخرالدين
انتهي** 386**1369