آية الله قاسم قائد إسلامي عظيم والحكم ضده جائر وظالم

طهران/21ايار/مايو- قال نائب الأمين العام لمجلس وحدة المسلمين في باكستان السيد شفقت شيرازي إن الحكم الصادر ضد أعلي مرجعية دينية في البحرين والخليج الفارسي سماحة آية الله الشيخ عيسي قاسم هو حكم جائر وظالم ومرفوض.

وأكد السيد شيرازي في تصريح خاص بقناة اللؤلؤة أن سماحة آية الله قاسم كان صمام الأمان طوال الحراك الشعبي واستطاع بحكمته الحفاظ علي الأوضاع في البلاد، وندد بالسياسات القمعية للنظام البحريني وقال إن النظام لا يريد أن يحترم رأي شعب البحرين ويتعاطي مع المطالب والحقوق المشروعة بالقمع.
وأضاف شيرازي محذراً: “سماحة آية الله قاسم فقيه من فقهاء مذهب أهل البيت (ع) ويحظي باحترام جميع الأقطار الإسلامية واستهدافه يعني نفاذ صبر الشعب وذلك ليس في صالح النظام ولا البحرين”.
واستنكر الاعتداء علي الواجبات الشرعية كالخمس الذي هو فريضة فرضها الله مشدداً علي أنه لا يحق للسلطة التدخل في الأمور العبادية.
وفي ختام مداخلته دعا شيرازي شعب البحرين للدفاع عن “المكانة السامية والقائد الإسلامي العظيم” سماحة آية الله قاسم.
انتهي**2018 ** 1837