موسویان: ترامب یسعي من وراء اتهام ایران الي نهب دولارات شیوخ العرب

مدرید / 22 ایار/ مایو/ ارنا - قال العضو السابق فی الفریق النووی الایرانی المفاوض الباحث فی جامعة برینستون الامریكیة حسین موسویان، ان ترامب یحاول ومن خلال اتهام ایران، الي نهب دولارات النفط من شیوخ العرب.

وفی تصریح للتلفزیون الصینی، و ردا علي سؤال حول تقییمه لاتهام ترامب خلال زیارته للسعودیة، لایران بدعم الارهابیین فی الیمن ولبنان، صرح موسویان بان ترامب هو نفسه لایعتقد بهذه التُّرَّهات'. لانه وخلال حملته الانتخابیة قال ان السعودیة هی المصدر الأول للارهاب. بعد الانتخابات صرح وبعلانیة ان السعودیة وباقی الدول العربیة فی الخلیج الفارسی، لاتملك أی شیئ سوي الدولار لذا علیها ان تدفع لنا. من الواضح ان ترامب یسعي وراء مئات الملیارات من دولارات نفط العرب لاستثمارها فی امیركا وأعادة تحدیث منشآت البني التحتیة فی امیركا.
واشار موسویان الي ان ترامب یحاول ومن خلال اتهام ایران، استخدام هذه الذریعة كأداة لنهب دولارات النفط. ترامب وقع صفقة بقیمة 100 ملیار دولار لبیع الاسلحة للسعودیة ومن المقرر رفع هذا الرقم الي 300 ملیار دولار. لذا هو یعلم ماذا یفعل ویسعي الي نهب دولارات النفط من الشیوخ العرب.
ومن جهة اخري اشار موسویان الباحث فی جامعة برینستون الي انه لیس ترامب فقط بل ادارة اوباما والالاف من التقاریر الاعلامیة الامریكیة، أیدت سابقا ان السعودیة هی المصدر الاساس المالی والتسلیحی والایدیولوجی للارهابیین الوهابیین فی المنطقة.
واضاف ان ترامب یلهث وراء التجارة ولیس مكافحة الارهاب. لو اراد ترامب وامیركا واوربا والاخرین مكافحة الارهاب بصدق، علیهم ان یعلموا ان الجماعات الارهابیة القاعدة وجبهة النصرة من الوهابیین السنة ولیسوا من الشیعة . السعودیة مقر الوهابیة ولیست ایران.
وردا علي سؤال اخر حول علاقات ایران وامیركا، وحظوظ روحانی كونه من المعتدلین، فی تحسین علاقات ایران وامیركا رغم مواقف ترامب المتشددة؟ عبر موسویان عن اعتقاده ان الاتفاق النووی مثال واضح . بعد 38 عاما دخلت امیركا وباقی القوي العالمیة ولاول مرة فی مفاوضات مباشرة مع ایران حول الأزمة النوویة.
وصرح العضو السابق فی الفریق النووی الایرانی المفاوض، : بعد 18 شهرا من المفاوضات المكثفة وعلي مستوي عال ومباشر، نجحت الدبلوماسیة فی حل الأزمة النوویة فی اطار اتفاق الربح - ربح لجمیع الاطراف. لذا فان المفاوضات والاتفاق النووی، نموذج وتراث عظیم للدبلوماسیة وبامكان ترامب لو اراد ، استخدام هذا النموذج لمعالجة باقی الخلافات مع ایران. علي ترامب ومن اجل تسویة الأزمات بالمنطقة، اعتماد مسار الدبلوماسیة والتعاون مع ایران عن طریق المفاوضات المباشرة وعلي مستوي عال.
انتهي** 2344