قاسمي: من ميرجاوه الي مانشستر، جذور الارهاب واحدة

طهران/23ايار/ مايو/ ارنا- في معرض استنكاره الشديد للاعتداء الارهابي في مانشستر البريطانية، قال المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي، اننا نعتقد بان جذور الارهاب و مصدره الفكري واحد، والذي تمثل بالاعمال اللا أنسانية والاجرامية في مدينتي ميرجاوه الايرانية ومانشستر البريطانية.

وندد قاسمي اليوم الثلاثاء بالانفجار الارهابي الذي وقع ليلة امس الاثنين في مدينة مانشستر وخلف عددا من القتلي والجرحي معربا عن تعاطفه مع اسر الضحايا .
واكد علي ضرورة التصدي الجاد و المبرمج للجماعات الارهابية من خلال وحدة و ارادة جميع الدول التي تعد ضحية الارهاب و الافكار المتطرفة و التكفيرية.
وتابع قائلا ان تشكيل تحالفات غير حقيقية لمكافحة الارهاب و اعطاء معلومات خاطئه حول مصادر الارهاب و التطرف يودي الي الانتشار الواسع للتطرف في مختلف نقاط العالم، فيما لا يمكن استئصال جذور الارهاب الا من خلال التحلي بالعزم الجاد و طرح اليات شاملة بعيدة عن المعايير المزدوجة.
و قُتل 19 شخصاً وأصيب نحو 50 بجروح جراء 'اعتداء إرهابي' داخل قاعة للحفلات في مانشستر بغرب إنكلترا، وفق ما أعلنت الشرطة المحلية الثلاثاء.
انتهي**1110** 2344