ظریف یعلق علي هجوم قوات النظام البحرینی ضد انصار الشیخ عیسي قاسم

طهران / 23 ایار / مایو / ارنا –وصف وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف حادث الهجوم الذی شنته قوات النظام البحرینی ضد المحتجین من انصار ایة الله الشیخ عیسي قاسم (الیوم الثلاثاء)، بأنه ینجم عن العلاقة الحمیمة التی وثقها ترامب مع المستبدین فی الریاض.

وذكر وزیر الخارجیة فی تغریدة له عبر حسابه فی شبكة 'تویتر'، ان النتیجة الاولي للعلاقة الوطیدة والحمیمة بین الرئیس الامریكی مع الدیكتاتوریین فی الریاض، تمثلت فی الهجوم الدموی الذی شنه النظام البحرینی المتهور ضد التظاهرات السلمیة فی هذا البلد؛ 'ابحثوا عن ذلك فی غوغل'.
وادي هجوم القوات البحرینیة علي منطقة الدراز الثلاثاء الي استشهاد شخص وأصابة أكثر من 100 اخرین بجروح بینهم حالات حرجة؛ وجاء الهجوم اثناء احتشاد آلاف المعتصمین اطراف منزل الشیخ عیسی قاسم أعلي مرجعیة دینیة فی البحرین لمنع قوات النظام من اقتحامه.
انتهي ** ح ع** 1837