الرئيس  بوتفليقة يعين عبد المجيد تبون وزير أول خلفا لعبد المالك سلال

الجزائر / 24 أيار / مايو / إرنا - عين الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، اليوم الأربعاء، 'عبد المجيد تبون' وزيرا أول خلفا لعبد المالك سلال، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية.

وجاء تعيين 'عبد المجيد تبون' يوما واحدا بعد تنصيب المجلس التشريعي الجديد 'المجلس الشعبي الوطني' (الغرفة الأولي في البرلمان الجزائري)، بعد الانتخابات التشريعية التي جرت في 4 أيار / مايو الماضي.
وكان الوزير الأول السابق عبد المالك سلال قد أجري في الأيام القليلة الماضية مباحثات، بتكليف من الرئيس بوتفليقة، مع الأحزاب السياسية التي نالت عددا معتبرا من المقاعد في المجلس التشريعي الجديد، وعلي رأسها حزب جبهة التحرير الوطني وحزب التجمع الوطني الديمقراطي وحزب تجمع أمل الجزائر والجبهة الشعبية الجزائرية.
ورفض حزب حركة مجتمع السلم ذات التوجه الإسلامي الدعوة للمشاركة في الحكومة المقبلة.
وقد تولي عبد المجيد تبون عدة حقائب وزارية، كان آخرها وزارة السكن والعمران، وهو القطاع الذي يعرفه جيدا، إذ كان وزيرا للسكن في عدة حكومات (1999 و2001، ثم من 2012 إلي غاية اليوم.
كما تقلد تبون وزارة التجارة بالنيابة بعد وفاة الوزير 'بختي بلعايب، خلال الأشهر القليلة الماضية. وتقلد وزارة الاتصال في سنة 2000، ووزيرا منتدبا لدي وزير الداخلية مكلفا بالجماعات المحلية في 1991.
كما كان واليا بعدة محافظات (الجلفة وأدرار وتيارت وتيزي وزو).
وعبد المجيد تبون من موالبد 17 أيلول / سبتمبر 1945، وهو خريج المدرسة الجزائرية للإدارة في اختصاص اقتصاد ومالية في 1969.
خاورم*472 ** انتهي** 1837