حل جمعية وعد البحرينية خطوة من حملة صارخة لانهاء كل الانتقادات ضد الحكومة

طهران/31ايار/مايو- قالت منظمة العفو الدولية ان حل البحرين لجمعية العمل الوطني الديمقراطي 'وعد' يعد خطوة أخري مقلقة في حملتها الصارخة لانهاء كل الانتقادات الموجهة للحكومة.

وقالت لين معلوف، مدير البحوث في مكتب بيروت الإقليمي لمنظمة العفو الدولية: “من خلال حظر جماعات المعارضة السياسية الكبري، تتجه البحرين الآن نحو قمع كامل لحقوق الإنسان”.
واضافت ان “تعليق وعد يعد هجوما صارخا علي حرية التعبير وتكوين الجمعيات، كما انه دليل اخر علي ان السلطات لا تنوي الوفاء بوعودها في مجال حقوق الانسان”.
وقالت لين معلوف “إن الادعاءات التي قدمتها وزارة العدل ضد وعد وزعمائها لا أساس لها من الصحة وغير معقولة”. “فإن ما يسمي ب” الجريمة ” هو فقط ممارسة للحق في حرية التعبير وتكوين الجمعيات”.
المصدر: قناة اللؤلؤة
انتهي**2018 ** 1837