غرفة التجارة: إيران وماليزيا توقعان إتفاقية التجارة التفضيلية

طهران - / 31 ايار / مايو / ارنا – أعلن سفير ماليزيا لدي طهران عن زيارة رسمية يقوم بها الرئيس الماليزي إلي إيران قريباً بهدف بحث رفع المشاكل المصرفية والتعاون في مجال تقنية المعلومات والإتصالات وتوقيع إتفاقية التجارة التفضيلية بين البلدين.

وخلال لقائه رئيس غرفة التجارة الإيرانية غلام حسين شافعي اليوم الأربعاء أشار السفير الماليزي لدي طهران رسم ياهاما إلي زيارة الرئيس الماليزي إلي طهران في غضون الشهر القادم وذلك بهدف بحث رفع المشاكل المصرفية والتعاون في مجال تقنية المعلومات والإتصالات وتوقيع إتفاقية التجارة التفضيلية بين البلدين.
وشدد علي أهمية الحل الجذري للمشاكل المصرفية بين إيران وماليزيا معتبراً إن الهدف الأساس من حضوره في غرفة التجارة الإيرانية هو بحث المشاكل في هذا المجال.
ولفت إلي أن الحظر لم يؤثر مطلقاً علي مستوي العلاقات بين البلدين مشيراً إلي أن ماليزيا تواصل البحث عن الإستثمارات المشتركة مع إيران.
وأشار إلي أن الإمكانيات التي تتمتع بها إيران معروفة لدي المجتمع الماليزي داعياً إلي البدء بحملة دعائية للتعريف بإيران بشكل صحيح في ماليزيا.
ولفت إلي إن تطوير العلاقات التجارية بين البلدين يتطلب إزالة النظرة غير الصحيحة عن إيران معتبراً إن المستهلك الماليزي ينبغي أن تكون له نظرة جيدة لإيران.
من جانبه أشار رئيس غرفة التجارة الإيرانية غلام حسين شافعي إلي إرسال وفد يضم إقتصاديين إيرانيين إلي ماليزيا خلال شهر نوفمبر القادم لافتاً إلي أن تطوير التعاون الإقتصادي مع الدول الإسلامية يشكل أولوية بالنسبة لإيران.
وأشار شافعي إلي المشتركات الدينية والسياسية والعلاقات الوثيقة بين إيران وماليزيا معتبراً إن توثيق العلاقات بين البلدين يشكل أهمية كبيرة بالنسبة لإيران.
إنتهي ** ا ح** 1837