المتحدث بأسم السلطة القضائية:مجموع المعتقلين في احداث الشغب الاخيرة 400 شخص/ 25 قتلوا اثناء الاحتجاجات

طهران/ 14 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - قال المتحدث باسم السلطة القضائية، ان مجموع المعتقلين في احداث الشغب الاخيرة في كل انحاء البلاد بلغ 400 شخص ، 50 منهم اعتقلوا في طهران، واضاف ان 25 شخصا من الناس العاديين قتلوا في الاحتجاجات الاخيرة علي يد الغوغائيين وليس برصاص قوي الأمن.

واشار غلام حسين محسني اجئي اليوم الاحد في لقائه الصحفي، الي ان الاشخاص الذين اعتقلوا مؤخرا هم من العملاء للقوي الاجنبية والذي قادوا أعمال الشغب في البلاد، موضحا بان الاشخاص الذين اعتقلوا في الايام الثلاثة الأولي وعددهم 622 شخصا تم الافراج عن البعض منهم بكفالة والبعض الاخر قيد الاعتقال المؤقت.
وقال: إن القوات الأمنية والقضائية من جهة تتابع حالياً خطة الأعداء بخصوص الأضطرابات الأخيرة من أجل إجتثاثها تماماً، ومن جهة أخري معاقبة المتورطين في هذه الأعمال سواء الذين تم اعتقالهم أو الذين لم يتم اعتقلهم بعد حيث ينبغي اعتقالهم ومعاقبتهم وفقاً للقانون.
واشار إلي أن أحد الأشخاص المتورطين في الإضطرابات قد إنتحر قبل تسليمه إلي القوي الأمنية لافتاً إلي إنه هذا الشخص كان مدمن علي المخدرات وقد وضعت قضيته تحت تصرف السلطة القضائية.
واشار أيضاً إلي أن أحد الأشخاص المتورطين بالإضطرابات انتحر في المرافق الصحية داخل معتقل (اوين) حيث تم وضع ملفه أيضاً تحت تصرف السلطة القضائية وقال: لقد انتشرت مزاعم بأن هناك شخص ثالث ورابع قضيا نحبهما بعد اعتقالهما وهذا أمر غير صحيح البتة.
وفيما يتعلق بالحظر الجديد الذي فرضته الولايات المتحدة علي إيران قال حجة الإسلام اجئي إن الحظر الجديد دليل علي وقاحة الحكومة الأمريكية.
وأعتبر إن الولايات المتحدة منبوذة من قبل الشعب الإيراني نظراً للظلم والتعسف الذي ألحقته بهذا الشعب مشيراً إلي أن الحظر يعتبر مظهر عزة بالنسبة لشعبنا ووصمة عار للولايات المتحدة وإن الشعب الإيراني ليس قلقاً أبداً علي وضعه في قائمة الحظر الأمريكية.
انتهي ** ا ح** 2344