قاسمی : الكیان الصهیونی یسعي دوما لعرقلة مسار العلاقات بین ایران وبلدان العالم

طهران / 5 شباط / فبرایر / ارنا - قال المتحدث باسم وزارة الخارجیة الایرانیة 'بهرام قاسمی' ان المسؤولین فی الكیان الصهیونی یبذلون جهودا مستدامة لعرقلة مسار العلاقات بین الجمهوریة الاسلامیة وسائر بلدان العالم؛ مؤكدا فی الوقت نفسه ان الطرف المقابل یتحلي بالوعی لیلاحظ مصالحه.

جاءت تصریحات المتحدث باسم وزارة الخارجیة الایرانیة، هذه، خلال مؤتمره الصحفی الاسبوعی الیوم الاثنین، وردا علي سؤال بشأن زیارة رئیس وزراء الكیان المحتل بنیامین نتنیاهو الي روسیا.
وتابع المتحدث باسم الخارجیة، قائلا ان 'طبیعة علاقاتنا مع روسیا تقتضی بان نكون علي تواصل وعبر قنوات مختلفة وان نجری التشاورات اللازمة فیما بیننا'.
ولفت الي ان المسؤولین فی الكیان الصهیونی یسعون دوما الي عرقلة مسار العلاقات بین ایران وسائر بلدان العالم؛ علما ان الطرف المقابل یتحلي بالوعی ان یراعی مصالحة.
وحول آخر المستجدات بشأن اجراءات وزارة الخارجیة الایرانیة لمتابعة الحكم الصادر ضد 'شیخ زادة' من الرعایا الایرانیین فی امریكا، قال : ان هذا الاجراء جاء فی سیاق السیاسات الامریكیة السابقة ویهدف الي الضغط علي الرعایا الایرانیین وسائر البلدان؛ مبینا ان الشخص المشار الیه ادین (بالسجن) لعدة اشهر.
وفیما اكد علي ان هذا المواطن الایرانی واجه تهما واهیة ومرفوضة؛ صرح قاسمی انه فی ضوء التهم التی طرحت فی بادئ الامر والحكم الصادر، یظهر مدي فقدان هذه التهم للمصداقیة والتی تصب فی مخطط استمرار الحرب النفسیة التی تشنها واشنطن ضد الرعایا الایرانیین.
وشدد المتحدث باسم وزارة الخارجیة الایرانیة، علي ان هكذا اجراءات واعتقالات لن تجدی نفعا للولایات المتحدة وعلي هذا البلد ان یعید النظر باسرع وقت فی هذه السیاسة الخاطئة وان یفرج عن السجناء الایرانیین فی امریكا ویكفّ عن مطاردة الایرانیین فی سائر الدول.
وردا علي سؤال بشان اخر المستجدات ایضا حول متابعة الخارجیة الایرانیة لملف قتل 'بیجن قیصر' احد الرعایا الایرانیین فی امریكا، قال : ان ملف هذا المواطن الایرانی یحظي بأهمیة ولاتزال القضیة مفتوحة؛ مردفا ان الخارجیة الایرانیة تولی اهمیة كبیرة لمتابعة شؤون الرعایا الایرانیین فی اقصي نقاط العلم.
ولفت الي انه نظر للعقبات التی یضعها الامریكان فی مسار هذا الملف، فإنه لم یتم التوصل حتي الان الي نتیجة مطلوبة بشأنه.
وتابع القول : نحن نواصل بجدیة متابعة هذا الملف لنتمكن من استیفاء حقوق المواطن الایرانی المنتهكة وتقدیم العون الي اسرته.
وفی جانب اخر من تصریحاته الاسبوعیة الیوم، اكد المتحدث باسم وزارة الخارجیة بهرام قاسمی، ان الاجراءات المتبعة من جانب ایران لمكافحة الارهاب ستخلد بوصفها واحدة من المنعطفات الهامة فی العصر الحاضر؛ مردفا ان الجمهوریة الاسلامیة ستواصل هذه الرؤیة الشاملة وبعیدة الامد؛ 'وسنبذل جهدنا وصولا الي تطلعاتنا وتحقیقا لمبادئنا '.
وفی معرض الرد علي سؤال بشأن تطبیع العلاقات مع الكیان الصهیونی من جانب بعض الدول الاقلیمیة، قال ان هذا الاجراء یشكل خیانة بحق العالم الاسلامی؛ مضیفا ان تصرفات الحكومة السعودیة الرامیة الي تطبیع العلاقات مع الكیان المحتل هی خیانة كبري بحق الشعب الفلسطینی وتطلعاته.
انتهي ** ح ع