العميد سلامي : لدينا صاروخ باليستي قادر علي خرق الارض بقوة تفوق سرعة الصوت 8 اضعاف

طهران / 5 شباط / فبراير / ارنا – اكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية 'العميد حسين سلامي' ان الجمهورية الاسلامية لديها القوة في اطلاق صاروخ قادر علي اصابة القطع البحرية بنسبة 100 بالمائة؛ مبينا ان ذلك لا يقتصر علي صاروخ كروز، وانما صاروخ باليستي قادر علي خرق الارض بقوة تفوق سرعة الصوت 8 اضعاف.

وفي كلمته اليوم الاثنين باجتماع اللجنة التنسيقية المعنية بالاحتفاء بالذكري السنوية التاسعة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران، اكد العميد سلامي ان جميع المنافذ العسكرية للعدو باتت مغلقة اليوم؛ مضيفا 'لقد تمكننا في الاصعدة العسكرية من اغلاق كافة المنافذ لنملك اليد الطولي اليوم في اختيار السبل العسكرية من اجل التغلب علي المصالح الحيوية للعدو'.
وفيما اشار الي الظروف العصيبة التي مرّت بها الجمهورية الاسلامية الايرانية علي مدي العقود الاربعة الماضية جراء محاولات الاعداء ليل نهار للقضاء علي الثورة الاسلامية في ايران؛ اكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية ان كافة الانجازات التي تحققت في البلاد مرهونة بفضل العناية الالهية.
وفي معرض الاشارة الي نماذج عن التقدم والازدهار عقب انتصار الثورة الاسلامية في ايران، نوه العميد سلامي الي ان شركة 'مبنا' تمكنت من خلال صناعة الكمبرسورات ومولدات الطاقة ان تقف الي جانب الشركات الـ 6 المتفوقة عالميا والمتخصصة في هذا المجال.
وتابع القول ان العدو يحاول التمويه علي مسيرة التقدم والازدهار في البلاد ليصيب المجتمع الايراني بانعدام الثقة والاحباط وذلك عبر استقوائه بوسائل اعلام مخربة؛ مشددا علي ضرورة تعريف الشباب الايراني بمخططات الاعداء.
وصرح نائب القائد العام للحرس الثوري، الي انه لن تندلع حرب بين ايران واي من بلدان العالم؛ مؤكدا انه في حال خوضهم الحرب سيمنون بالفشل قطعا.
واستطرد القول : بإمكاننا رصد تحركاتهم عن كثب؛ منوها الي ان مشاكلنا الراهنة لا تفوق طاقاتنا وبامكاننا التغلب عليها.
انتهي ** ح ع