وزير الخارجية التركي: ليست لدينا اي اطماع في الاراضي السورية

طهران / 7 شباط / فبراير /ارنا- اكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو ان انقرة ليست لديها اية اطماع في الاراضي السورية، معتبرا العملية العسكرية التركية في شمال سوريا بانها مؤقتة.

وخلال لقائه الرئيس الايراني حسن روحاني في طهران اليوم الاربعاء، وصف جاويش اوغلو العلاقات بين طهران وانقرة بانها ايجابية، مؤكدا ضرورة العمل لتطوير التعاون الثنائي في المجالات التجارية والاقتصادية وتسهيل الروابط المصرفية بين البلدين، وقال: ينبغي من خلال المشاورات ومجالات التعاون، اتخاذ خطوات واسعة لتنمية وتعزيز العلاقات بين طهران وانقرة اكثر من ذي قبل.
واعتبر وزير الخارجية التركي تنمية العلاقات والتعاون الاقليمي والدولي بين ايران وتركيا بانها تحظي بالاهمية، واضاف: ان مؤتمر منظمة التعاون الاسلامي في اسطنبول حقق نتائج جيدة في ظل الدعم من جانب ايران، وادي الي احباط المؤامرات التي استهدفت المنطقة.
وقال جاويش اوغلو: ان احد الاهداف الرئيسية لاميركا في المؤامرة الجديدة في المنطقة، هو المساس بالعلاقات الودية والمتنامية بين ايران وتركيا، ويجب مواصلة التعاون والعمل الجاد في طريق حل المشاكل الاقليمية، وخاصة في سوريا.
وتابع وزير الخارجية التركي قائلا: اننا نعتقد بضرورة التصدي لهذه المؤامرات التي تستهدف وحدة اراضي دول المنطقة.
وقال جاويش اوغلو: ان العملية العسكرية التركية في شمال سوريا مؤقتة وتستهدف الارهابيين في تلك المنطقة فقط، وليست لنا أية اطماع في الاراضي السورية اطلاقا.
انتهي ** 2342