القوة الصاروخية اليمنية تدمر منظومة 'باك3' للعدوان السعودي في المخاء

طهران / 10 شباط / فبراير /ارنا- أعلنت القوة الصاروخية والدفاعات الجوية التابعة للجيش اليمني واللجان الشعبية مساء الجمعة، عن تنفيذ عملية عسكرية نوعية مشتركة تمكنت خلالها من تدمير المنظومة الدفاعية الجوية لقوات العدوان السعودي في المخاء بالساحل الغربي.

وأفاد مصدر عسكري 'المسيرة نت' عن تنفيذ عملية عسكرية نوعية مشتركة للقوة الصاروخية والدفاعات الجوية استهدفت منظومة دفاعية باتريوت باك3 للغزاة في المخاء.
وأكد المصدر العسكري نجاح العملية النوعية للقوة الصاروخية والدفاعات الجوية في تدمير منظومة الباتريوت من الجيل الثالث التابعة للغزاة في الساحل الغربي.
وقال مساعد الناطق الرسمي للجيش العقيد عزيز راشد في اتصال مع قناة المسيرة أن هذه العملية النوعية المشتركة حققت هدفها بدقة عالية ونجحت في تدمير المنظومة الدفاعية المتقدمة لقوي الغزو والمكونة من منظومة الباتريوت 'باك 3' الأمريكية ذات التقنية العالية والتي كانت قوي الغزو تحتمي بها في قواعدها من صواريخ الجيش واللجان الشعبية الباليستية.
وأضاف العقيد راشد أن نجاح الجيش واللجان الشعبية في تدمير منظومة الباتريوت 'باك3' في الساحل الغربي يعد بحد ذاته انتصارا نوعيا للجيش واللجان الشعبية والقوة الصاروخية اليمنية التي استطاعت التفوق علي أحدث التقنيات الدفاعية الأمريكية.
وأشار مساعد ناطق الجيش أن موازين القوي سوف تتغير لصالح الجيش واللجان الشعبية في الساحل الغربي بعد هذه العملية النوعية التي استطاعت من خلالها القوة الصاروخية والدفاعات الجوية من تمزيق قوي الغزو والمرتزقة في الساحل الغربي، الأمر الذي سيسهل مهام الجيش واللجان الشعبية في عملية التطهير للساحل الغربي.
وتحدثت أنباء عن فرض قوي العدوان حالة طوارئ ومنع للتجوال في المخاء عقب عملية الاستهداف بالإضافة الي التحليق الهستيري للطيران الحربي المعادي علي طول جبهات الساحل الغربي.
وتعتبر المنظومة الأمريكية الدفاعية المسماة 'باك3' احدث صواريخ باتريوت وهي ذات قدرة متقدمة حيث يعتبر هذا الصاروخ قفزة متقدمة لنظم الدفاع الجوي تمتاز بقدرة عالية علي دقة إصابة الأهداف و القدرة التدميرية العالية للصواريخ الباليستي، كما ان الرأس التفجيري به اصغر من الرأس في الباتريوت القديم و يعتبر الصاروخ جزءا من منظومة دفاعية تتكون من:

1- الصاروخ: – سواء الصاروخ باك – 2 (PAC-2 ) او باك – 3 (PAC-3 ) .

2- منصة الإطلاق: – تحمل منصة الإطلاق قاذفات ل16 صاروخ تتصل كل قاذفة بنظام تحكم عن طريق الألياف الضوئية او الاتصال اللاسلكي و تحمل القاذفة ذراع هيدروليكية تقوم بتحميل صاروخ جديد مباشرة بعد إطلاق الصاروخ المحمل مما يسرع من عملية الإطلاق.

3- نظام الرادار: – تحتوي كل منصة علي رادار يصل مداه الي 100 كيلو متر فيستطيع كشف الصواريخ في هذا المدي ومدي سرعتها ومسارها، كما يستطيع الرادار تحديد هل الجسم معاد ام لا حيث ان الكمبيوتر الخاص بالرادار مزود بشفرات الجهات الصديقة كما يستطيع الرادار تتبع مسار 100 صاروخ في نفس الوقت والتحكم في مسار 9 صواريخ باتريوت في نفس الوقت.

4- نظام التحكم: – هو عبارة عن كمبيوتر يتصل بالرادار الخاص بمنصة الإطلاق وهو الذي يكون مزود بنظم التحكم والتوجيه وغالبًا يتم وضع النظام في حالة التحكم التلقائي ويعتبر النظام الإلكتروني هو الوسيط بين منصة الإطلاق والرادار.
انتهي ** 2342