١٠‏/٠٢‏/٢٠١٨ ١:٣٦ م
رمز الخبر: 82826998
٠ Persons
العمید سلامی: لانتحاور مع أی قوة حول قدراتنا الصاروخیة

طهران/ 10 شباط/ فبرایر/ ارنا - قال نائب قائد قوات حرس الثورة الاسلامیة العمید حسین سلامی، ان القوة الصاروخیة الایرانیة لیست موضوع حوار مع أی قوة ، والاتفاق النووی لا علاقة له بقدراتنا الصاروخیة.

وفی حدیث مع الصحفیین الیوم السبت صرح العمید سلامی : ان القوة الصاروخیة جزء من قدرات ایران الدفاعیة، ولانتفاوض مع أی احد حولها.
وأكد : یجب علي الاوروبیین ان یعلموا ان الاتفاق النووی لاعلاقة له بتطویر قدرات ایران الصاروخیة، واننا عازمون علي تطویر القوة الدفاعیة للبلاد بعیدا عن أی قوة اخري.
وبخصوص التواجد الامریكی فی سوریا، قال العمید سلامی ان التواجد الامریكی فی سوریا غیر مشروع وبالتاكید سیلقي الهزیمة ، وعلی امیركا مغادرة المنطقة قبل الحاق الهزیمة بها.
وبشان العملیات العسكریة التركیة فی سوریا قال ان تواجد أی قوات فی سوریا، غیر مقبول وغیر مشروع الا بموافقة الحكومة السوریة . ای قوة تجتاز الحدود الدولیة لسوریا، تنتهك سیادة هذا البلد ان كانت امیركا او أی بلد اخر. هذا الاجراء مرفوض وغیر مشروع . هذه التدخلات لن یكتب لها النجاح.
وصرح بان التواجد الامریكی فی أی بلد اسلامی مرفوض وغیر مشروع. هذا التواجد یؤدی الي زعزعة الأمن وانتشار الارهاب واستمرار التواجد الامریكی فی المنطقة سیؤدی الي انتشار وتصعید رقعة الارهاب.
وقال ان التواجد فی المنطقة سیكلف امیركا غالیا من الناحیة العسكریة والاقتصادیة، كما هو حاصل حتي الان.
وردا علي سؤال حول اسقاط طائرة ایرانیة من دون طیار علي الحدود السوریة الاسرائیلیة قال: لانؤید أی نبأ من قبل اسرائیل الا اذا اكده السوریون لان الاسرائیلیین یكذبون.
وتابع بالقول، لیس لنا ای تواجد عسكری فی سوریا بل نتواجد بصورة استشاریة وان الجیش السوری كاف للدفاع عن اراضیه.
انتهي** 2344