إنطلاق مهرجان الطفل الأول بين إيران وماليزيا

كواللامبور /10 شباط / فبراير- إرنا – إنطلقت في العاصمة الماليزية كواللامبور أعمال مهرجان الطفل الأول المشترك بين إيران وماليزيا بالتزامن مع أيام عشرة الفجر والذكري التاسعة والثلاثين لإنتصار الثورة الإسلامية في إيران.

وانطلق مهرجان الطفل الأول المشترك بين إيران وماليزيا اليوم السبت بحضور السفير الإيراني والمستشار الثقافي لدي كواللامبور وعدد من الفنانين الإيرانيين والماليزيين وعشاق أدب الأطفال.
المهرجان الذي يأتي برعاية المستشارية الثقافية الإيرانية وبالتعاون مع عدد من المؤسسات الماليزية سيستمر لأربعة أيام .
وفي تصريح لإرنا قال المستشار الثقافي الإيراني علي محمد سابقي إن المهرجان يأتي بهدف إيجاد الأرضية المناسبة لتقوية العلاقة بين أجيال المستقبل في البلدين.
وأشار إلي أن أطفال اليوم هم قادة المستقبل لافتاً إلي أن النشاط الثقافي في مجال الأطفال يسهم في تنمية شخصيتهم ومستواهم الفكري.
هذا ومن المقرر أن يتضمن المهرجان برامج متنوعة مثل معرض لكتب الأطفال وآخر للأعمال الفنية والرسوم الخاصة بالأطفال وورشة عمل تدريبية بحضور عدد من المتخصيين الإيرانيين في مجال الأطفال.
انتهي ** ا ح** 1837