التأكيد علي الوحدة والإنسجام الوطني وتحقيق أهداف الثورة والدفاع عن منجزاتها والتصدي للمؤامرات الأجنبية

طهران/11 شباط / فبراير - إرنا – أكدت شخصيات حكومية سياسية ودينية ايرانية علي الإفرازات الايجابية للمشاركة الشعبية في مسيرات الذكري ال39 لانتصار الثورة الإسلامية في ايران مشيدين بالدور الجماهيري والقيادي في ديمومتها.

وفي هذا السياق قال الأمين العام لمجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي: إن الشعب الايراني بوعيه الثوري وبصيرته العالمية بيّن مدي وقوفه الي جانب الثورة معتبراً الشعب خير سند يُعوَّل عليه لتثبيت الثورة.
محسن ايجئي النائب الاول لرئيس السلطة القضائية وصف المشاركة الشعبية مبعثاً للنشاط والسرور والأمل والوحدة في مواجهة الأعداء واصفاً الغضب الأمريكي المتصاعد ضد ايران مُزيداً ومُحفّزاً لتواجد الشعب في الساحات الثورية.
وحكومياً وصف المتحدث باسم الحكومة محمد باقر نوبخت، الجمهورية الاسلامية النظام المستقل الأوحد في العالم الذي حقق الاكتفاء الذاتي واتخذ قراراته بحرية تامة في ظل نظام يطيع فيه الشعب قيادته واصفاً الوحدة رمز انتصار الثورة الاسلامية ومشيداً بمواقف الشعب الذي لم يتخلَّ عن ثورته رغم ما عاناه من صعوبات.
وقال محمد نهاونديان المساعد الاقتصادي لرئيس الجمهورية : إنّ النداء الذي وجهه الشعب الايراني البطل خلال مشاركته في مسيرات ذكري انتصار الثورة الاسلامية نداءً ينم عن حماسة خالدة تتمثل في وفاق وانسجام وطنيين يهدفان الي تحقيق الأهداف المقدسة للثورة الاسلامية معتبراً الإستناد الي قيم الثورة والتضامن بقيادة سماحة قائد الثورة المعظم رمزاً للعزة والاقتدار الوطنيين وسبباً لعدم الرضوخ أمام الأعداء.
هذا ورأي علي أصغر مونسان مساعد رئيس الجمهورية ورئيس منظمة التراث الثقافي التهديدات الأجنبية، معززة للوحدة والانسجام الوطني ومحفزة علي الحضور الواسع والحماسي للشعب في مساندة الثورة.
و تطرق قائم مقام وزير الداخلية الايراني الي مؤامرات الأعداء وتأثير المشاركة الشعبية علي نسف هذه المؤامرات الصادرة عن أعداء الاسلام.
وفي هذا الصدد قال وزير الرياضة والشباب: إنّ الشعب الايراني خلال مشاركته في مسيرات هذا العام دافع عن منجزات الثورة وهذه ليست المرة الاولي بل منذ ما يقارب الأربعة عقود وقف الناس الي جانب النظام الاسلامي والثورة وساندوها بتضحية وتفانٍ.
ومن بين الشخصيات العسكرية صرّح الادميرال حبيب الله سياري المساعد التنسيقي لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية، بان المشاركة الواسعة في مسيرات ذكري انتصار الثورة الاسلامية، تعزز الوحدة والتلاحم بين ابناء الشعب محذراً مما يضمره الأعداء لوضع الثورة في طريق حافل بالعقبات.
إنتهي** ع ج**2344