اللواء رحيم صفوي: الثورة الإسلامية حالت دون تحقق أهداف الولايات المتحدة في المنطقة

إصفهان /11 شباط / فبراير- إرنا – أكد المستشار الأعلي للقائد العام للقوات المسلحة اللواء 'يحيي رحيم صفوي' إن الثورة الإسلامية حالت دون تحقق أهداف الولايات المتحدة في المنطقة مشيراً إلي ان تجربة إيران في فترة الدفاع المقدس (الحرب العراقية المفروضة 1980-1988) إنتقلت إلي العراق وسوريا بحيث تصدي عشرات الآلاف من الشباب السوري والعراقي بشجاعة للداعشيين والتكفيريين.

وفي كلمة له أمام مسيرات الـ 22 بهمن وإنتصار الثورة الإسلامية في مدينة إصفهان (وسط) اعتبر اللواء صفوي إن قوة إيران الإسلامية حالت دون تشكيل الشرق الأوسط الجديد في المنطقة كما أفشلت نظام الأحادي القطبي في العالم مشيراً إلي أن إطلاق الرئيس ترامب أوامر بإجراء مناورات عسكرية جديدة هو دليل علي ضعف الولايات المتحدة.
واعتبر إن الولايات المتحدة والكيان الصهيوني لم يتمكنا من إضعاف العراق وسوريا رغم إعدادهم لـ 100 ألف إرهابي لهذا الغرض.
ولفت إلي أن مساعي الولايات المتحدة للقضاء علي الثورة الإسلامية طيلة الـ 39 سنة الماضية باءت بالفشل مشيراً إلي فشل أمريكا في نقض عهودها في إطار الإتفاق النووي نتيجة عدم دعم الدول الأوروبية للقرار الأمريكي.
وأشار إلي أن الولايات المتحدة تتجه نحو السقوط فيما تتجه الثورة الإسلامية نحو المزيد من التعالي والإزدهار.
ونوه اللواء صفوي إلي إسقاط مقاتلة أف 16 التابعة للكيان الصهيوني من قبل الحكومة السورية وقال: إن جيش الإحتلال الصهيوني اتخذ موقفاً هستيريا إزاء إسقاط الطائرة.
انتهي ** ا ح** 2344