دبلوماسي ايراني: ايران اجتازت العديد من التحديات بنجاح علي مر اربعة عقود

كوالالمبور/13شباط/فبراير/ارنا- اكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدي تايلندا محسن محمدي، ان الثورة الاسلامية كانت تهدف الي اقامة العدل ومكافحة الفساد و الهيمنة الاجنبية و تحقيق الحرية والاستقلال، واضاف ان ايران اجتازت العديد من التحديات بنجاح خلال العقود الاربعة الماضية.

وجاءت تصريحات محمدي هذه اليوم الثلاثاء خلال مراسم الاحتفال بذكري انتصار الثورة الاسلامية في العاصمة التايلندية بانكوك و التي شارك فيها اعضاء السلك الدبلوماسي ورؤساء الممثليات السياسية و الدولية الي جانب شخصيات سياسية و اقتصادية و ثقافية والشخصيات الاسلامية البارزة في تايلندا.
واضاف انه تم اجراء نحو اربعين انتخابات في ايران بعد انتصار الثورة الاسلامية و بمشاركة شعبية واسعة كما بلغت نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية التي اجريت في عام 2017 ، 73 في المئة و التي اثمرت عن اعادة انتخاب الرئيس روحاني.
واشار الي ما حققته ايران من الانجازات في مختلف المجالات بما فيها تكنولوجيا النانو و الطاقات المتجددة و التكنولوجيا الحيوية رغم العقوبات المفروضة عليها من قبل القوي الكبري.
وفي جانب اخر من تصريحاته وصف السفير محمدي العلاقات مع تايلندا بانها ماضية إلي الامام وهناك اتفاقيات تم ابرامها بين البلدين كما ان التبادل التجاري بينهما في عام 2017 سجل نموا بنسبة ضعفين مقارنة عما كان عليه في العام الذي سبقه و بلغ نحو مليار دولار.
انتهي**1110** 2344