١٤‏/٠٢‏/٢٠١٨ ١١:٤٢ ص
رمز الخبر: 82831598
٠ Persons
وزير الخارجية العراقي: داعش خلف 18000 شهيد و 36000 جريح

بغداد /14 شباط / فبراير/ ارنا - كشف وزير الخارجية العراقي، ابراهيم الجعفري، ان الارهاب الداعشي خلف 18000 شهيد، و36000 جريح، وخمسة ملايين نازح، خلال الاعوام الاربعة الماضية .

واشار الجعفري في كلمة له بأجتماع وزراء خارجية دول التحالف الدولي في دولة الكويت، الذي عقد امس الثلاثاء علي هامش انعقاد مؤتمر اعمار العراق، الي 'ان الإرهاب المعاصر لم يستثن دول العالم واستمرَ ليواصل مآسيه، وتراكماته وعم اوربا وانتقل إلي منطقة الشرق الأوسط' .
واكد وزير الخارجية العراقي 'ان الرد العراقي علي الارهاب كان عبر مواصلة الجهود ووحدة الكلمة علي المستويين السياسي والعسكريّ، الذي حدا بالعالم أن يحترم الإرادة الوطنية العراقـية، وساند العراق علي الصعيد اللوجستيِ والأمنيِ، وجعل الأمم المتحدة تخرج بخمسة عشر قراراً في مجلس الأمن الدولي لصالح العراق' .
وقال الجعفري 'ان العراقيين وقفوا جميعا، عربا وأكرادا وتركمانا، مُسلِمين ومسيحيِّين وصابئة وإيزديَّة، وسُنَة وشيعة، درعاً حصيناً للدفاع عن العراق كذلك المساهمة بالعملية السياسية' .
واكد وزير الخارجية العراقي 'ان المُعادِل السياسيّ لمواجهة الارهاب يكون عبر حفظ الشعوب، ومنحها حرية التعبير عن الرأي، وكذلك حفظ الأرض، والدفاع عنها، وعن الإنسان، وعن الدستور' .
واضاف قائلا 'ان إدارة العمليات العسكرية كانت علي الأرض العراقـية بأياد عراقـية محضة، وهكذا وقفت دول العالم تساند العراق' .
ويعمل العراق من خلال الملتقيات والمؤتمرات الدولية الي نقل الصورة الحقيقية للواقع العراقي، واهمية الانتصارات المتحققة علي تنظيم داعش الارهابي، ويتطلع للحصول علي دعم واسناد دولي واسع لازالة اثار ومخلفات الحرب علي تنظيم داعش، التي تسببت بالحاق دمار كبير بالبني التحتية والمنشات الحيوية والمناطق السكنية في عدد من المدن العراقية، وقد قدر مسؤولون عراقيون ان بلادهم تحتاج الي مايقارب مائة مليار دولار لاصلاح واعمار المناطق المدمرة، ويعقدون امالا كبيرة علي مؤتمر اعمار العراق المنعقد منذ يومين في دولة الكويت بمشاركة حوالي مائة وخمسين دولة ومئات الشركات والمؤسسات الاقتصادية، ورجال الاعمال والمستثمرين .
انتهي ع ص** 2344