الثورة الاسلامية تحولت الي نموذج للدول الحرة في العالم

زاهدان/16 شباط/فبراير / إرنا – اكد ممثل سماحة قائد الثورة في العراق: إنّ ايران الاسلامية نشرت روح الشجاعة والثقة بالنفس والمطالبة بالاستقلال الأمر الذي حوّلها الي نموذج يحتذي به من جانب الدول الحرة.

وأضاف آية الله مجتبي حسيني في كلمة له خلال الحفل الختامي للملتقي العلمي الدراسي التاسع والعشرين للمذاهب الاسلامية المنعقد في مدينة زاهدان (جنوب شرق ايران) بأنّ ايران بثت روح الشجاعة والثقة بالنفس في نفوس الشعب السوري واللبناني والعراقي والفلسطيني.
وشددّ علي التلاحم السني الشيعي داخل ايران منذ إندلاع الثورة الاسلامية فيها حتي يومنا هذا وعلي الجهود العظيمة التي بُذلَت بغية شموخ الجمهورية الاسلامية الايرانية معتبراً الثورة الاسلامية الايرانية طليعة الوحدة بين المسلمين والأديان السماوية.
هذا وطالب ممثل قائد الثورة الاسلامية لدي العراق الشيعة والسنة بمكافحة ودحر كل من يحاول بث الفتنة بينهما والوقوف أمام مؤامراته معتبراً الطريق الي بلوغ الأهداف السامية يمر من تعزيز الفرد لعلاقته بربه مشدداً علي أنّ معالجة القضايا الإسلامية رهن باللجوء والإحتماء بتعاليم المدارس والمساجد والمراكز العلمية المبينة للإسلام المحمدي الأصيل والحاثة علي الإلتزام بالتقوي.
وندد آية الله مجتبي حسيني بمؤامرات الإستكبار العالمي ضد ايران الاسلامية قائلاً: إنّ الأعداء المتحالفين ضدنا لم يدخروا جهداً للإطاحة بالنظام الاسلامي وإلحاق الضرر بالثورة الايرانية حيث إنتهجوا طريق العقوبات والحظر الاقتصادي بشتي أصنافه ليصدوا مساعي ايران الرامية إلي نشر مبادئ ثورتها إلّآ أنهم فشلوا بفضل وعي وبصيرة الشعب مشيداً بالتطورات الجمة التي باتت تتباهي بها ايران الاسلامية في جميع النطاقات.
ولفت الي ان الولايات المتحدة وأذيالها من الدول الرجعية في المنطقة وظفت طاقاتها للسيطرة علي المنطقة وإرغام الشعب الايراني علي الرضوخ إلّا أنّ ايران ببركة الثورة صارت العون للمظلومين في العالم والرادعة للأعداء المستكبرين.
وختاماً أكّد ممثل سماحة قائد الثورة علي تفوق المحبة والمعرفة علي السيف في بلوغ الاسلام لأهدافه وانتصاره وانتشاره في العالم عن طريق الشعوب نفسها وإتكائها علي الباري تعالي.
علماً بأنّ الحفل الختامي للملتقي العلمي الدراسي التاسع والعشرين للمذاهب الاسلامية المنعقد في مدينة زاهدان الايرانية اُقيم اليوم الجمعة برعاية آية الله مجتبي حسيني ممثل قائد الثورة لدي العراق وبمشاركة ممثل سماحة القائد وإمام جمعة زاهدان وكذلك مولوي نذير أحمد سلامي ممثل أهل السنة في هذه المحافظة في مجلس خبراء القيادة إضافة الي حشد من العلماء ورجال الدين الشيعة والسنة وعدد من مدراء ومسؤولي الأجهزة الحكومية.
إنتهي** ع ج** 2342