رئيس الوزراء الهندي: الهند معتزمة علي تطوير علاقاتها مع إيران في شتي المجالات

نيودلهي/17 شباط/فبراير/إرنا- وصف رئيس الوزراء الهندي 'ناريندا مودي' عملية تنمية العلاقات بين الهند وإيران بـ'المرضية' مؤكدا ان بلاده عاقدة العزم علي تطوير العلاقات مع إيران في شتي المجالات كما شدد علي ضرورة توظيف كافة الطاقات الواسعة المتوفرة في مسار تطوير هذه العلاقات.

وتابع مودي لدي لقائه رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية 'حسن روحاني' اليوم السبت، انه في ظل ازالة العديد من الحواجز امام تنمية التعاون الاقتصادي بين ايران والهند، تم إنجاز معظم الإستثمارات الثنائية مما أدي الي زيادة سرعة عجلة تنمية العلاقات بين طهران ونيودلهي.
كما أشار الي إستعداد الهند للتعاون طويل الأمد مع إيران في كافة المجالات المرغوب فيها من قبل البلدين مصرحا، ان الشركات الهندية مستعدة للنهوض بالإستثمار في مجالات التعاون المشترك بما فيها النفط والغاز.
كما أشار رئيس الوزراء الهندي الي أهمية ميناء جابهار ومكانته الخاصة في تطوير التعاون الإقليمي مؤكدا، ان جابهار من شأنه أن يغير المعادلات التجارية في المنطقة والعالم. وقال، اننا قد بدأنا حاليا بتصدير منتجاتنا بما تشمل القمح عبر ميناء جابهار الي أفغانستان.
كما اقترح عقد ندوة في المستقبل القريب في جابهار تضم ممثلين من بلدان المنطقة بما تشمل روسيا وبلدان أوراسيا.
وفي تتمة حديثه، اعتبر مودي الإرهاب وتوسع رقعته مصدر قلق لكافة بلدان المنطقة بما فيها الهند قائلا، ان بلاده مستعدة للتعاون مع إيران في مكافحة الإرهاب.
إنتهي**أ م د** 1837