سدانة العتبة الرضوية المقدسة: اللبنانيون والفلسطينيون لا يعولون علي مفاوضات التسوية

مشهد /17 شباط / فبراير- إرنا – قال سادن العتبة الرضوية المقدسة حجة الإسلام إبراهيم رئيسي إن علي الشعبين اللبناني والفلسطيني أن لا يعولا علي مفاوضات التسوية بل عليهما أن يعولا علي الجهاد في الساحة وإن الساحة هي التي تحدد المصير.

وخلال المؤتمر الأول للشهداء المدافعين عن المراقد المقدسة الذي تقيمة العتبة الرضوية المقدسة بمدينة مشهد ( شمال شرق ) اليوم السبت بحضور قائد فيلق القدس في حرس الثورة الإسلامية اللواء قاسم سليماني والمخرج السينمائي إبراهيم حاتمي كيا قال حجة الإسلام رئيسي: لقد فرضوا علينا الحرب في العقد الأول من الثورة الإسلامية وقامت زمرة المنافقين بقتل 17 ألفا من أبناء الشعب وكبار المسؤولين في البلاد وفي العقد الثاني حاولوا عزل الثورة والنظام وفي العقد الثالث حاولوا إبعاد رسالة الثورة عن الأمة الإسلامية لكن هذه الرسالة وصلت وإنطلقت الصحوة الإسلامية في الأمة.
وقال: إن الصحوة الإسلامية المتأثرة بالثورة الإسلامية في إيران هي التي جعلت الشعب اليمني يبادر ببطون جائعة إلي مقارعة الإستكبار والرجعية في المنطقة.
انتهي ** ا ح ** 1837