إيران مستعدة لتوفير المناخ الملائم لإستقطاب الإستثمارات الهندية

نيودلهي/17 شباط/فبراير/إرنا- أعلنت الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال البيان المشترك الذي صدر في ختام زيارة الرئيس 'حسن روحاني' الي نيودلهي، عن إستعدادها لتعزيز وتلطيف المناخ المناسب لإستقطاب إستثمارات القطاع الخاص والحكومي الهندي في منطقة جابهار التجارية الحرة.

وحسب البيان، اتفق الجانبان علي استمرار المحادثات الثنائية وتكثيفها في سبيل الحصول علي النتائج المناسبة في مجال الطاقة بما فيها حقل 'فرزاد بي'.
كما وافق قادة البلدين علي ترسيخ التعاون التجاري والإستثمار بين البلدين وفي السياق ذاته، إعترف الجانبان بضرورة تأسيس شبكة مصرفية فاعلة للتعامل التجاري-القانوني بين إيران والهند.
وفي جانب آخر من البيان، دعمت الهند إلحاق إيران بمنظمة الصحة العالمية WHO)).
وبهدف تيسير عملية التبادل القائمة علي علاقات الصداقة بين البلدين، وقع الإتفاق علي ان تقوم الهند بتقديم التسهيلات اللازمة لإصدار التأشيرات الإلكترونية للرعايا الإيرانيين (E-Visa)علي أن تقدم إيران من جانبها التسهيلات اللازمة لإصدار التأشيرات الإلكترونية لرعايا الهند.
كما رحب قادة إيران والهند خلال البيان بنمو العلاقات بين مجلسي الأمن القومي للبلدين حيث وافقا علي إجراء برامج منتظمة للتبادلات الإستشارية بين هذين الجهازين وذلك حول قضايا الإرهاب والأمن وسائر الموضوعات ذات الصلة بما فيها الجرائم الممنهجة وغسيل الأموال وتهريب المخدرات والجرائم السيبرانية.
واشار البيان الي رغبة الجانبين في تطوير التعاون في مجال الملاحة البحرية كما وقع الإتفاق علي بدء الحوار بشأن مواضيع التعاون في القطاع الدفاعي بما يشمل التعاون في تنسيق وتبادل الزيارات بين مجموعات القطع البحرية والتدريب والتبادل المنتظم للوفود الدفاعية بين البلدين.
كما أكد قادة البلدين خلال البيان علي أهمية تواجد منظمة أمم متحدة قوية مشددان علي ضرورة إيجاد التعديلات اللازمة في مجلس الأمن لمنظمة الأمم المتحدة بشكل يعكس الواقعيات الجيوسياسية الراهنة.
إنتهي**أ م د** 1837