١٩‏/٠٢‏/٢٠١٨ ١١:٥٤ ص
رمز الخبر: 82837112
٠ Persons
الإعلام الصيني: العلاقات الايرانية الهندية آخده بالتنامي

بكين /19 شباط/فبراير-إرنا – أكّد الإعلام الصيني المتلفز و وكالة الأنباء الرسمية الصينية أنّ زيارة الرئيس الايراني للهند ستمهد الأرضيات المطلوبة لتنمية سريعة للعلاقات بين البلدين مشيرة إلي الاتفاقيات التي تم ابرامها خلال هذه الزيارة.

ونشرت وسائل الاعلام الصينية خبر توقيع 9 اتفاقيات اقتصادية إحداهما للتعاون والمشاركة الثنائية الاستثمارية في تنفيذ مشاريع ميناء تشابهار الاستراتيجي (جنوب شرق ايران) حيث سيتسني للهند عبر هذا الميناء الوصول الي دول آسيا الوسطي وأفغانستان واوروبا الشرقية عبر باكستان مما سيؤدي الي تأسيس خط مواصلاتي استراتيجي يعزز العلاقات بين دول المنطقة.
كما أشارت وسائل الاعلام الصينية إلي ترحيب رئيس وزراء الهند بمقترح ايراني والي توصية تقدم بها نارندا موندي لمد خط سككي بين مدينة زاهدان وميناء تشابهار لما تنويه الهند من توسيع نطاق نشاطاتها وصولاً إلي المناطق الشمالية.
وأفادت وسائل الاعلام الصينية عن إعلان الهند استعدادها للاستثمار بمبلغ ملياري دولار لتنمية هذا الميناء الحيوي والخطوط السككية.
علماً بأنّ ايران تعتبر ثاني مصدر للنفط الي الهند حيث تستورد الهند يومياً 425 الف برميل من النفط الايراني وهي علي استعداد لخوض نشاط أوسع في قطاع الغازوالنفط الايراني ويأتي ذلك تبعاً لزيارة نارندا موندي رئيس وزراء الهند لطهران في الثاني والعشرين من مايو 2016 والذي ناقش خلال هذه الزيارة مجالات التعاون في قطاع الطاقة والتجارة ومشاريع البني التحتية مع المسؤولين الايرانيين.
إنتهي** ع ج** 1718