الرئيس الكازاخي يعزي في ضحايا تحطم طائرة الركاب الايرانية

باكو/19شباط/فبراير- عزي الرئيس الكازاخي نورسلطان نظرباييف اليوم الاثنين نظيره حسن روحاني والشعب الايراني بضحايا طائره الركاب الايرانيه التي تحطمت يوم امس الاحد في محافظه اصفهان وسط البلاد.

واعرب الرئيس الكازاخي في برقيته عن حزنه بسبب وقوع هذا الحادث معربا فيها عن تعازيه للرئيس الايراني وعائلات الضحايا.
يذكر ان طائرة نقل الركاب الايرانية التابعة لشركة الخطوط الجوية 'آسمان' كانت في رحلة لها من طهران الي ياسوج مركز محافظة كهكيلوية وبويراحمد، صباح الاحد الا انها اختفت عن شاشة الرادار فجاة وتحطمت بالقرب من سميرم الواقعة جنوب محافظة اصفهان وسط ايران حيث لقي جميع ركابها البالغ عددهم 66 شخصا (60 راكبا و 6 افراد الطاقم) مصرعهم .
ولا زالت عمليات البحث والانقاذ مستمره الا ان تضاريس المنطقة الجبلية الوعرة وهطول الثلوج والامطار عرقلت هذه العمليات.
وأعلنت مصادر مختلفة عن أنباء متضاربة اليوم الإثنين حول العثور علي حطام الطائرة بحيث كان قد أعلن مساعد محافظ كهكيلوية وبوير أحمد لشؤون الإسناد 'جعفر كوهركاني' قبل ساعات في تصريح للمراسلين من منطقة 'دنغزلو' في سميرمانه تم العثور علي حطام الطائرة في هذه المنطقة فيما لم تؤيد هذا النبأ المصادر الرسمية الأخري بما فيها وزارة الطرق وبناء المدن وجمعية الهلال الأحمر الإيرانية حتي الآن.
انتهي**2018 ** 1837