جثامين سبعة من ضحايا الطائرة الإيرانية المنكوبة تنقل من مرتفعات قمة دنا

إصفهان/21 شباط/فبراير/إرنا- أعلن نائب قائد القوة البرية للجيش العميد 'نوذر نعمتي' عن نقل جثث سبعة من ضحايا الطائرة الإيرانية المنكوبة من مرتفعات قمة دنا الي أسفل الجبل.

وقال العميد نعمتي اليوم الاربعاء بعد عودة أول فريق للبحث التابع للجيش في تصريح لمراسل إرنا الموفد الي سميرُم (جنوبي إصفهان) 'ان العدد الدقيق للجثث المنقولة من مرتفعات منطقة 'نُقُل' حيث سقطت الطائرة الإيرانية المتجهة من طهران الي ياسوج يجب ان يتم تحديده والإعلان عنه من قبل المسؤولين بمكتب المدعي العام والطب العدلي.
وفي معرض إشارته الي تحديد مكان سقوط الطائرة قال، انه 'تم تحديد موقع الحادث وأشلاء الأجساد الموجودة علي مرتفعات جبل دنا بصورة دقيقة من قبل قوات مغاوير الجيش وفي حال تحسن الظروف الجوية للمنطقة لن نحتاج الي إجراء عمليات واسعة للعثور علي باقي الجثث والأشلاء المتناثرة للأجساد'.
كما أشار الي أن مروحيات القوات البرية للجيش أجرت اليوم ثلاث دوريات في المنطقة مضيفا، انه 'بسبب الظروف الجوية السيئة لم يتسن نقل الأجساد باستخدام المروحيات'.
وأردف العميد نعمتي، ان 100 شخص من قوات الجيش المدربة شاركوا في عمليات البحث عن جثامين ضحايا الحادث مضيفا، انه يوجد كذلك حوالي 100 من أفراد قوات الجيش علي أهبة الإستعداد لتقديم خدمات الإغاثة.
يذكر ان الطائرة المذكورة من طراز 'أية تي آر -72' التابعة لشركة 'آسمان' للطيران الايرانية والتي كانت تقل 66 شخصا (60 راكبا و 6 افراد الطاقم) في رحلة لها من طهران الي مدينة ياسوج مركز محافظة كهكيلوية وبوير احمد (جنوب غرب) قد سقطت صباح الاحد في مرتفعات منطقة بادنا التابعة لسميرم الواقعة جنوب محافظة اصفهان (وسط).
إنتهي**أ م د** 1837