السفير الايراني في الهند: علاقات ايران والهند السياسية ليست ضد أي بلد

نيودلهي/ 22 شباط/ فبراير/ ارنا - في اشارة الي زيارة الرئيس روحاني الي نيودلهي مؤخرا، قال سفير ايران في الهند غلام رضا انصاري، ان الرسالة المهمة التي حملتها هذه الزيارة للعالم ان العلاقات السياسية بين الهند وايران ليست ضد أي بلد.

واضاف السفير انصاري في حديث مع مراسل ارنا، ان الهند تتمتع بالاستقلال السياسي وتسعي الي تأمين مصالحها، كما ان ايران لديها مصالح واسعة في الهند، وقال ان علاقات ايران مع الهند لها موافقين ومخالفين.
وصرح بان ايران والهند أكدا خلال زيارة الرئيس الايراني علي عدم تأثير بلد ثالث علي علاقاتهما. الاتحاد السياسي والاقتصادي بين الهند وايران ليس ضد اي بلد، الارادة السياسية بين الهند وايران مؤشر علي رغبة البلدين بتأسيس علاقات طويلة الأمد واستراتيجية.
وبخصوص مكانة ايران في سياسة الهند الجديدة بالنظر الي الشرق، قال السفير الايراني في نيودلهي، ان الهند تتمتع بعلاقات واسعة جدا مع دول الخليج الفارسي كما لديها علاقات عريقة مع اوروبا لذا فانها بحاجة الي الطاقة والاستقرار في منطقة غرب آسيا لاحياء اقتصادها .
واوضح السفير انصاري، ان ايران بامكانها ان تقوم بدور مهم بهذا الشان. مثلا الهند لا يمكن لها الوصول إلي أفغانستان الا ان الاستقرار في هذا البلد له تأثير مباشر علي الهند. وان التعاون بين ايران والهند سيساعد علي وصول الهند الي افغانستان عن طريق ايران ومن ثم الي اسيا الوسطي وروسيا.
الرئيس روحاني كان قد زار الهند يوم الخميس الماضي علي رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوي .
انتهي** 2344