٢٥‏/٠٢‏/٢٠١٨ ١٢:٣٦ م
رمز الخبر: 82843106
٠ Persons
اللواء باقري: يجب تطهير الاراضي السورية من لوث الارهابيين

طهران/ 25 شباط/ فبراير/ ارنا - قال رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، انه يتعين تطهير كل الأراضي السورية من لوث الأرهابيين في غضون الأشهر القادمة لينعم الشعب السوري بالأمن والاستقرار.

وفي تصريح ادلي به للصحفيين اليوم الأحد حول قرار مجلس الأمن باعلان الهدنة في سوريا لمدة 30 يوما، قال اللواء محمد باقري: هذه المرة مثل المرات السابقة جاءت الهدنة ممن لايريدون الاستقرار والامن لسوريا وذلك لاعطاء فرصة للارهابيين لالتقاط انفاسهم وتقديم الدعم لهم لانهم وجدوا ان الجيش السوري قد عقد العزم علي تطهير ريف دمشق من دنس الارهابيين.
وصرح اللواء باقري بان الجيش والشعب في سوريا يسعيان الي تطهير اراضيهما من وجود الجماعات الارهابية لتوفير الأمن لاهالي دمشق الذين يتعرضون لاطلاق القذائف التي خلفت عشرات القتلي والجرحي بين صفوف الابرياء في مدينة دمشق .
وقال رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة ان الدول الغربية وحلفائها اصروا علي اقرار الهدنة الا ان العمل المشترك من قبل سوريا وحلفائها والقوي المعارضة للارهابيين خاصة روسيا وايران، اثمر عن اجراء تعديل في القرار واستثناء الارهابيين المعروفين امثال جبهة النصره واستمرار الحرب ضد هؤلاء الارهابيين وذلك لتوفير الأمن لاهالي دمشق ليواصلوا حياتهم العادية.
وأكد اللواء باقري ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تلتزم هي الاخري بهذا القرار الدولي الذي خضع للتعديلات كما ان الحكومة السورية ملتزمة به.
انتهي** 2344