وحدة الشيعة والسنة في ايران قدوة للشعب اللبناني

بجنورد/25 شباط/فبراير-إرنا – قال عضو مجمع العلماء المسلمين في لبنان: إننا إستقينا الوحدة من القرآن الكريم والسنة النبوية وها نحن اليوم نشهد نوعاً فريداً من الوحدة بين علماء لبنان وفئات شعبها أتحفنا بها الإحتذاء بالجمهورية الاسلامية الايرانية.

وأضاف الشيخ حمد فائز محمد خلال إجتماعه اليوم الاحد بحجة الاسلام ابوالقاسم يعقوبي ممثل سماحة القائد في محافظة خراسان الشمالية وإمام جمعة مدينة بجنورد (شمال شرق ايران) بأنّنا عندما نؤكد اليوم علي الوحدة فإن ذلك يعود إلي قضية عقائدية نابعة عن التزام عقائدي وايماني.
وأكّد الشيخ حمد فائز محمد علي أنّ اللبنانيين إحتذوا بالجمهورية الاسلامية وبسماحة القائد المعظم في قضية الوحدة بين السنة والشيعة وهذا ما زوّدنا بالنجاح و الوفاق في كثير من قضايانا وساعدنا علي تطبيق الأهداف الالهية في لبنان منوهاً إلي التجربة التي مرت بها لبنان في تقريبها بين المذاهب ونجاحها في إقامة وحدة ملموسة بين مسلمي العالم واصفاً محافظة خراسان الشمالية بأنها خليط من الشيعة والسنة وقال: إنّ هذا التوحد هو الذي جاء بنا الي هذه المحافظة.
وأعرب عضو مجمع العلماء المسلمين في لبنان عن إرتياحه بمناسبة لقائه بعلماء السنة والشيعة داخل المحافظة.
علماً بأنّ وفد علماء لبنان سيقيم ثلاثة أيام في محافظة خراسان الشمالية وسيجتمع بالعديد من علماء أهل السنة في المحافظة التي يكوّن أتباع الطائفة السنية 10بالمائة من سكانها.
إنتهي** ع ج**2344