وزارة الإقتصاد: رغم المساعي الأمريكية؛ مجموعة العمل المالي FATF تمدد  تعليق الخطوات المضادة لإيران

طهران /25 شباط / فبراير- إرنا – قالت وزارة الإقتصاد والمالية بشأن الإجتماع الأخير لمجموعة العمل المالي FATF: انه رغم الجهود المحمومة التي بذلتها الولايات المتحدة وحلفاؤها الإقليميون فإن أعضاء مجموعة العمل المالي FATF مددوا تعليق الخطوات المضادة لإيران.

وفي بيان لها اليوم الأحد اعتبرت وزارة الإقتصاد والمالية إن الولايات المتحدة وحلفاؤها الإقليميين بذلوا منذ أسابيع جهوداً لإعادة العمل بالخطوات المضادة لإيران من قبل مجموعة العمل المالي FATF إلا أن أعضاء المجموعة قرروا تمديد تعليق هذه الخطوات.
وقال البيان: رغم إن القرار يمثل خطوة إيجابية وإنجاز كبير علي صعيد الدبلوماسية الإقتصادية لإيران لكن من الضروري العمل علي إزالة اسم إيران من قائمة هذه الخطوات إلي الأبد.
وأشارت الوزارة إلي أن بعض الخطوات تحتاج إلي تغيير القوانين الموجودة في إيران وقد تم إقرارها من قبل الحكومة وهي تحتاج إلي إقرار مجلس الشوري الإسلامي أيضاً.
وقال البيان: من بين 37 عضواً في مجموعة العمل المالي FATF فإن هناك عددا قليلا من الأعضاء مثل الولايات المتحدة التي تسعي إلي إعادة إيران إلي صدارة الدول غير المتعاونة مع المجموعة.
وأشار البيان إلي أن اعضاء في المجموعة من بينهم جميع دول الإتحاد الأوروبي لم يعارضوا اعادة إقرار الخطوات المضادة لإيران فحسب بل دعوا إلي إفساح المجال لإيران لإستكمال خطواتها القانونية المتعلقة في هذا المجال وهو ما حظي بتأييد جميع أعضاء المجموعة.
يذكر إن مجموعة العمل المالي FATFتأسست في العام 1989 من قبل مجموعة من 7 دول بهدف دعم جهود الدول في إطار مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.
انتهي ** ا ح ** 1837