امن البلاد خط احمر وعلي مثيري الشغب ان لايستغلوا رأفة قوي الامن الداخلي

طهران / 26 شباط / فبراير / ارنا – قال رئيس السلطة القضائية اية الله صادق املي لاريجاني ان الامن في ايران يشكل خطا احمر بالنسبة للجمهورية الاسلامية والمسؤولين والشعب ولايمكن التسامح بشأنه؛ محذرا مثيري الشغب والفوضي في البلاد من استغلال رأفة قوي الامن الداخلي والتعبئة معهم.

وفي تصريح له اليوم الاثنين خلال اجتماعه بكبار المسؤولين في السلطة القضائية، نعي اية الله املي لاريجاني شهداء الاحداث الاخيرة في شارع باسداران (وسط العاصمة طهران) من منتسبي قوي الامن الداخلي وقوات التعبئة؛ مشددا علي انه لن يتم التسامح والمداراة حيال امن البلاد الذي يشكل خطا احمر بالنسبة للجمهورية الاسلامية والمسؤولين والشعب.
ولفت رئيس السلطة القضائية الي انه اوعز الي رئيس النيابة العامة الايرانية، وايضا النائب العام في طهران بمتابعة هذه الجرائم ومعاقبة مرتكبيها في اسرع وقت ممكن.
انتهي ** ح ع