المستقبل سيكون للنجباء والنجبائيين/ فرض الحظر علي هذه الحركة يعني ظهور حركة قوية جديدة

طهران/ 27 شباط/ فبراير/ ارنا - بين اللواء جزائري أن 'فرض الحصار لا ينشأ من منطق القوة وانما هو انفعال امام قدرة جديدة'، موضحا أن المستقبل سيكون للنجباء والنجبائيين.

أفاد مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن معاون رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الإيرانية أكد خلال تعليقه علي مشروع الكونغرس الامريكي لحظر حركة النجباء علي أنه ' لا شك أن الضغوط والحصار سيكون لها تأثير جدي'، مصرحا أن الحصار يمكن أن يجعل ثورة أو نظاما أو نهضة أو بلدا أو مجتمعا يواجه تحديات كبيرة أو يؤدي الي انحرافه وفي المقابل هناك طرقا تيسر الحياة في ظل الحصار وتؤدي الي تحقيق انجازات.
وأشار اللواء السيد مسعود جزائري في هذا الصدد الي الاجراءات العدائية الامريكية ضد الجمهورية الاسلامية، موضحا أن اشد حصار فرض علي القوات المسلحة الايرانية خلال اربعين سنة من انتصار الثورة الاسلامية ولو لم يكن هذا الحصار لما بلغت قدراتنا الدفاعية هذه الدرجة من القوة.
*المقاومة؛ شوكة في عيون امريكا واسرائيل
ووصف معارضة الاستكبار والصهيونية العالمية لحركات المقاومة في المنطقة ومن ضمنها حركة النجباء بالطبيعية، مؤكدا أن اي فصيل أو اي نهضة تتشكل في المنطقة ستكون شوكة في عيون الامريكان والصهاينة.
وبين المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة الايرانية أن فرض الحصار لا ينشأ من منطق القوة وانما هو انفعال امام قدرة جديدة، موضحا أن المقاومة في المنطقة اليوم تعلمت جيدا كيف يمكن أن تجتاز الحصار والضغوط والاجراءات العسكرية والسياسية وتسلل الاعداء وعملياتهم الجاسوسية.
ووصف اللواء جزائري فرض الحظر بانه أحد مصاديق المواجهة، قائلا: لو لم تكن فصائل المقاومة لقامت اسرائيل بحرث الارض وتسطيحها لتمرير مخططاتها وسياساتها واهدافها في المنطقة.
وأشار الي فشل المخططات الامريكية خلال الاربعين سنة الماضية، مبينا أن المخططات الامريكية في المنطقة خلال الاربعين سنة الماضية فشلت فشلا ذريعا، ولعبت انشطة فصائل المقاومة الاسلامية دورا هاما في افشال ومنع تحقق هذه المؤامرات.
*احدي التهم الواردة في مشروع الحظر تكفي لاثبات عداء امريكا مع النجباء
وأشار معاون رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الإيرانية في جانب اخر من الحوار الي مضمون مشروع الكونغرس الامريكي لحظر المقاومة الاسلامية حركة النجباء، مبينا أن احدي التهم الواردة في مشروع حظر النجباء تكفي لاثارة عداء امريكا.
ولفت اللواء جزائري الي أن امريكا تستهدف ركنين هامين في الجمهورية الاسلامية وهما 'ولاية الفقيه' و'الحرس الثوري وقوات التعبئة' لانهما يعدان نقاط قوة لايران، مصرحا: أن الحشد الشعبي في الوقت الحالي يمثل ظاهرة حديثة مؤثرة جدا حيث تحرك لمواجهة الحرب المفروضة من قبل الارهابيين الذين يحاربون بالنيابة عن امريكا والرجعية العربية ضد العراق العزيز وأثبت الحشد الشعبي للجميع أنه لو احتفظ بقدرته سوف لن تتمكن القوي العالمية من شن الحرب علي العراق.
*لو لم تكن النجباء قوية لما فرض الحصار عليها
ولفت الي أنه لو لم تمارس الضغوط علي حركة النجباء لكان مستغربا، مضيفا أن النجباء لو لم تتمتع بنقاط قوة لما كانت تتعرض لهذا الحصار، فالامريكان لا يهتمون اساسا بنقاط الضعف. أن الاعداء ينبغي أن يواجهوا الحشد الشعبي ويواجهوا النجباء وجميع النجبائيين لمنع تطور هذه الحركات والتيارات المقاومة.
*المستقبل سيكون للنجباء
وأكد المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة الايرانية علي أن مستقبل العراق والمنطقة احوج ما يكون لفصائل المقاومة الاسلامية وأوصي حركات المقاومة ومن ضمنها النجباء بالاهتمام بحفظ عقيدتها ومبادئها وقيمها وحذرها من محاولات الاعداء لاختراق صفوف المقاومة.
وأكد اللواء جزائري علي أن المستقبل سيكون للنجباء والنجبائيين، لان آمريكا آيلة الي الزوال وقدرات الصهاينة ستضمحل بسرعة ولذلك أن مستقبل المنطقة سيكون قطعا لنا ويجب أن نبني مستقبلها.
انتهي** 2344