القوي الكبري تقصر في اداء مهامها في مجال مكافحة تهريب المخدرات من أفغانستان

اسلام آباد/ 28 شباط/فبراير- إرنا- قال رئيس شرطة مكافحة المخدرات في ايران: إنّ بعض القوي العالمية بذريعة توفير الأمن دخلت افغانستان، دون أن تبذل مسعي في مكافحة تهريب المخدرات.

وأضاف مسعود زاهديان اليوم الاربعاء في تصريح له في اسلام آباد، بأنّ نسبة انتاج المخدرات في أفغانستان بلغت 9 آلاف طن في السنة بسبب إهمال وتقصير الدول الزاعمة بتوفير الأمن هناك معتبراً هذه الزيادة الانتاجية تمثل تهديداً لايران كدولة جارة وتهديداً للمنطقة والعالم واصفاً ذلك برهاناً دامغاً علي عدم كفاءة عمليات مكافحة المخدرات في أفغانستان.
وأشار رئيس شرطة مكافحة المخدرات الايراني الي الإجراءات المكثفة التي تقوم بها ايران لمكافحة تهريب المخدرات فضلاً عن مكافحتها لعمليات غسيل الأموال ما أدّي الي تقلّص نسبة نقل وتهريب المخدرات الي باقي دول العالم.
علماً بأن زيارة محمد مسعود زاهديان رئيس شرطة مكافحة المخدرات في ايران علي رأس وفد رفيع المستوي لباكستان تأتي في إطار ما ورد في الإتفاق المبرم بين ايران وباكستان في هذا الشأن.
إنتهي** ع ج**2344