منظمات دولية تخاطب مجلس الشيوخ الأمريكي لوقف صفقات التسليح مع البحرين

طهران/23ايار/مايو/ارنا- خاطبت 7 منظمات دولية لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي لوقف صفقات التسليح المحتملة مع البحرين ووقف الدعم الأمريكي غير المشروط لها.

وافادت قناة اللؤلؤة ، ان المنظمات بما فيها منظمة أمريكيون ومنظمة العفو الدولية عبرت عن قلقها الشديد من صفقات التسليح في ظل الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان.
وأكدت المنظمات أن إبرام هذه الصفقات ترسل رسالة مفادها أن الولايات المتحدة لا تهتم بحقوق الإنسان ولا الانتهاكات الواقعة في المحاكمات العسكرية للمدنيين والتعذيب والاختفاء القسري وغيرها من الانتهاكات الجسيمة من قبل الجيش البحريني.
وفي الخطاب المشترك المرسل إلي رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور بوب كوركر وعضو اللجنة السيناتور بوب مينينديز قالت المنظمات إن إبرام صفقات تسليح جديدة وسط هذه الإنتهاكات يعني تورط الولايات المتحدة فيها.
ودعوا اللجنة لحث الإدارة الأمريكية علي الضغط من أجل تحسين أوضاع حقوق الإنسان في البحرين.
وتطرقت الرسالة إلي المحاكمات العسكرية إضافة لعسكرة المستشفيات وحرمان المحتجين المصابين من تلقي العلاج دون اعتقال أو مضايقة، إضافة لتوسيع سلطة القوات العسكرية علي خدمات الإسعاف.
كما تطرقت إلي مشاركة الجيش البحريني فيما وصفته التدخل الكارثي في اليمن بقيادة السعودية متسببة في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم.
وأشارت لمشاركة اثنين من أبناء ملك البحرين في العمليات العسكرية والقصف الذي قامت به قوات جوية بحرينية مستهدفة الأسواق وغيرها من الأهداف المدنية، مما زاد من مزاعم جرائم الحرب التي ارتكبها التحالف.
وقع علي الرسالة منظمة أمريكيون، منظمة العفو الدولية، لجنة أصدقاء التشريع الوطني، السياسة الخارجية فقط، مشروع الديمقراطية في الشرق الأوسط، اربح بدون حرب، مشروع السلام اليمني.
انتهي**1110 ** 1837